الرئيسيةمحليةالكويت في مواجهة نارية أمام كاظمة في كأس ولي العهد

الأنباء :

 

تتواصل مساء اليوم منافسات دوري المجموعات لبطولة كأس سمو ولي العهد لكرة القدم، مع انطلاق منافسات المجموعة الثانية، إذ يشهد ستاد صباح السالم بالمنصورية مواجهة من العيار الثقيل بين فريقي الكويت وكاظمة فيما يبدأ السالمية حملة الدفاع عن لقبه في لقاء سهل أمام برقان، وذلك على ستاد نادي الكويت، كما يلتقي العربي مع النصر على ستاد الصداقة والسلام.

ويشهد ستاد علي صباح السالم المواجهة التي تجمع فريقي الشباب مع التضامن ويستحوذ اللقاء الذي يجمع الكويت مع كاظمة على الاهتمام كونها اختبارا حقيقيا لقدراتهما بعد مرور 5 جولات على بطولة الدوري ونظرا لطبيعة مواجهات الفريقين مؤخرا، فضلا عن امتلاك صفوفهما للاعبين مميزين.

ويخوض كاظمة المباراة قادما من فوز معنوي على الفحيحيل 4-0، وضعه في المركز الثاني للدوري، فيما يدخل الكويت المباراة قادما من فوز عريض على الساحل 4-0، ارتقى من خلاله الى المركز الثالث.

ويرجح الاستقرار الفني كفة البرتقالي بوجود المدرب الروماني فلورين ماتروك الذي يجيد قراءة المباريات الكبرى.

ويعول ماتروك على خط هجومه القوي بوجود البرازيلي باتريك فابيانو والدولي يوسف ناصر العائد إلى صفوف الفريق مؤخرا ومن خلفهما خط وسط فعال بقيادة مشاري العازمي وحمد الحربي ومحمد الداوود وناصر الفرج والمحترف شاكر الرقيعي وخبرة الظهيرين سلطان صلبوخ وناصر الوهيب.

وفي المقابل، يسعى مدرب الأبيض محمد عبدالله إلى تخطي الخصم إثباتا لجدارته وساهم الفوز الأخير على الساحل برباعية إلى رفع الحالة المعنوية للاعبين بعد النجاح في استثمار الفرص المتاحة أمام مرمى الخصم وهي المشكلة التي عانى منها الفريق بداية الدوري وتضم صفوف الفريق نخبة لافتة من اللاعبين، في مقدمتهم الحارس مصعب الكندري وطلال جازع وعبدالله البريكي وشريدة الشريدة، والمحترفون العاجي جمعة سعيد والسيراليوني محمد كمارا والمغربي عادل الرحيلي والسوري فراس الخطيب.

العربي بحاجة إلى النصر

وعلى ستاد الصداقة والسلام، يسعى العربي إلى تخطي موقعة النصر رغم الفترة الحرجة التي يمر بها الفريق الذي استعاد شيئا من توازنه المفقود عبر الفوز على اليرموك 3-2 الجولة الماضية في الدوري ليحسن من خلاله موقعه في ترتيب الفرق، ويبدو أن المدرب المؤقت للفريق أحمد عسكر عاقد العزم على منح الفرصة للاعبي الشباب الذين أبدوا حيوية لافتة أمام اليرموك وخصوصا مبارك النصار وزيد زكريا ومحمد باعباد وعبدالمحسن التركماني إضافة الى عناصر الخبرة علي مقصيد وحسين الموسوي ومحمد فريح وعبدالعزيز السليمي.

وفي المقابل، يأمل العنابي بقيادة المدرب الوطني ظاهر العدواني مواصلة عروضه الجيدة حتى الآن وكان آخرها الفوز على الشباب 2-1، بعد مباراة مثيرة.

وفي اللقاء الذي يجمع فريقي السالمية وبرقان تبدو الحظوظ السماوي الأوفر لتحقيق بداية مثالية في رحلة دفاعه عن اللقب نظرا للفوارق البدنية والمهارية بين اللاعبين، كما تبدو الفرص متكافئة بين فريقي الشباب والتضامن في اللقاء الذي يجمعهما على ستاد علي صباح السالم بنادي النصر.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....