Home محلية الكويت يبحث عن القمة في مواجهة اليرموك

الكويت يبحث عن القمة في مواجهة اليرموك

الكويت يبحث عن القمة في مواجهة اليرموك

الأنباء :

 

تنطلق مساء اليوم منافسات الجولة السادسة لدوري VIVA بإقامة مباراتين، حيث يستضيف الكويت (12 نقطة) فريق اليرموك (3 نقاط)، كما يلتقي العربي (7 نقاط) نظيره الفحيحيل (3 نقاط) على ستاد صباح السالم، وتحظى المواجهتان بأهمية خاصة للكويت والعربي، فالأبيض يسعى لمواصلة سلسلة الانتصارات وتحقيق الفوز الخامس على التوالي، فيما يأمل الأخضر العودة إلى الواجهة والاقتراب من فرق المقدمة عبر انتصار يعزز ثقة جماهيره بالجهاز الفني والإداري بعد الرحيل المفاجئ لمهاجمة البرازيلي تياغوا بيزيرا والذي كشف حالة من عدم الاستقرار يمر بها الفريق.

الأبيض للانتصار الخامس

وتبدو حظوظ الكويت أوفر للفوز على ضيفه اليرموك للفوارق البدنية والمهارية بين اللاعبين فضلا عما يتمتع به الأبيض من استقرار فني وإداري، ويخوض الكويت المباراة قادما من فوز على حساب الساحل 3-0 اثبت من خلاله جاهزيته الفنية والبدنية بتواجد دكة بدلاء قوية مكنت المدرب محمد إبراهيم من اختيار التشكيلة المناسبة.

ومن المتوقع أن تشهد مباراة اليوم عودة اللاعبين حسين حاكم ويوسف الخبيزي قادمين من الإيقاف، كما تحوم الشكوك حول مشاركة اللاعبين فهد حمود وشريدة الشريدة للإصابة.

ويعول إبراهيم على مزيج من لاعبي الخبرة والشباب بقيادة حاكم وفهد عوض وفهد الهاجري وفهد العنزي وعبدالهادي خميس وخالد عجب وطلال جازع والمحترفين شادي الهمامي وروجيريو وكارلوس فينيسيوس.

وعلى الجبهة الأخرى يسعى اليرموك بقيادة المدرب الإسباني لويس هيرنانديز لاستعادة البريق المفقود فلاتزال نتائج اليرامكة لا تتناسب ومرحلة الإعداد التي سبقت البطولة فضلا عن تواجد نخبة من اللاعبين ذوى الإمكانات البدنية والمهارية.

ويعول لويس على حيوية اللاعبين يوسف نجف وعذبي شهاب إلى جوار مهند الأنصاري وعبدالعزيز الفيلكاوي والمحترفين الغاني نيلسون والبرازيليين مارسيلو بريتو.

الأخضر للاقتراب

ولا تقل المواجهة التي تجمع العربي مع الفحيحيل أهمية عن سابقتها، فالأخضر يحتاج الفوز للاقتراب من فرق المقدمة، ويخوض الفريق المباراة قادما من تعادل مثير مع القادسية الجولة قبل الماضية 2-2 لكن الأخضر يمر بظروف استثنائية بعد قرار البرازيلي تياغو بيزيرا الرحيل ليصبح المحترف الثاني الذي يترك الفريق بعد الجزائري كريم مطمور.

ويسعى المدرب البرتغالي لويس فيليبي إلى إثبات جدارته عبر الاعتماد على اللاعبين المحليين إلى جوار المتألق هداف الدوري حتى الآن فراس الخطيب، ومن المتوقع أن تشهد المباراة عودة اللاعبين محمد جراغ وحسين الموسوي بعد تعافيهما من الإصابة ليضيفا قوة إلى الكتيبية العرباوية التي تضم علي مقصيد وعبدالله الشمالي وطلال نايف والواعد مشاري الكندري.

وفي المقابل يخوض الفحيحيل المباراة قادما من خسارة ثقيلة أمام القادسية 4-0، ربما تلقي بضلالها على معنويات اللاعبين الشباب ويعتمد الضيوف على الأداء العالي للكرواتي ايفان في المقدمة ومن خلفة تركي المطيري وعبدالله ماوي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here