الرئيسيةمحليةالكويت in والقادسية out

نجح الكويت  في ان يحجز لنفسه مكانا في المباراة النهائي لبطولة كاس سمو الامير عقب الفوز المهم والثمين على حساب غريمه القادسية بهدف مقابل لاشىء في المباراة التي جرت بينهما على ملعب صباح السالم بالنادي العربي سجله اللاعب المحترف ياسين الصالحي في الدقيقة 20 من عمر الشوط الاول ليضرب موعدا بذلك مع العربي الذي كان قد صعد على حساب السالمية عقب فوز عريض برباعية مقابل لاشى.

وجاءت بداية المباراة قوية من كلا الفريقين حيث حاول القادسية الضغط في وسط الملعب وقابله ضغط مقابل من قبل لاعبي الكويت ووضح ان المباراة تكتيكية في المقام الاول وسيطر عليها الجانب الخططي من كلا المدربين.

وعول القادسية على محاولات بدر المطوع في الجانب الهجومي ومن خلفه اللاعب احمد الظفيري وصالح الشيخ مع تحركات من جانب اللاعب المحترف سيدوبا الذي حاول التقدم من اجل دعم الهجوم فيما كان الكويت معتمدا في المقام الاول على ياسين الصالحي وحمزة الدردور اضافة الى اللاعب فهد العنزي من اجل الزيادة الهجومية.

واقترب كل فريق من مرمى الاخر وانقذ نواف الخالدي بعض الكرات كما لعب مصعب الكندري دورا في ابعاد بعض الكرات من امام مرماه ليبقى التعادل السلبي هو سيد الموقف .

وفي الدقيقة 20 من عمر المباراة ارتقى اللاعب ياسين الصالحي لكرة عرضية لعبها طلال جازع وحولها في مرمى نواف الخالدي الذي لم ينجح في التعامل مع الكرة ويسجل هدف السبق للعميد.

وحاول القادسية تعديل الوضع وانتفض لاعبيه بقوة كما عمل العميد على تعزيز الوضع بهدف ثاني وارتفع نسق الاداء بشكل كبير في ظل بحث كل فريق عن هدف اخر في اللقاء لتنتهي احداث الشوط الاول بتقدم الابيض بهدف مقابل لاشىء.

وفي الشوط الثاني ضغط القادسية ولكن كان للجانب الخططي والتكتيكي دورا كبيرا في ابعاد الخطورة عن مرمى مصعب الكندري ولعب الكويت بشكل متوازن فيما حاول القادسية الضغط الهجويم بحثا عن التعادل .

واجرى كل مدير فني بعض التغييرات من اجل خدمة اسلوبه الفني فلجأ داليبور الى الهجوم فيما اجرى مدرب الكويت تغييرات من اجل حفظ التوازن الهجومي والدفاعي ونجح الابيض في الحفاظ على تقدمه حتى نهاية المباراة ليؤمن الصعود الى المباراة النهائية .

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....