الرئيسيةعالميةالمدرب كيروش يعتزل الفتنة في إيران!

سول (رويترز) – قال كارلوس كيروش إنه لن يسمح لأي “عوامل خارجية” بالتأثير على قراراته كمدرب لمنتخب إيران وأكد أنه استبعد مسعود شجاعي قبل مواجهة كوريا الجنوبية الخميس لأسباب رياضية تماما.

وسافرت تشكيلة إيران، التي ضمنت بالفعل التأهل لكأس العالم 2018، إلى سول بدون لاعب الوسط المخضرم شجاعي الذي شارك، إضافة إلى مواطنه إحسان حاجي صفي، في مباراة مع فريقه اليوناني بانيونيوس ضد مكابي تل أبيب الإسرائيلي هذا الشهر.

ولا تعترف إيران بدولة إسرائيل وفرضت في السابق عقوبات على الرياضي الذي يواجه نظيره الإسرائيلي.

وقال محمد رضا دفارزاني نائب وزير الرياضة الإيراني “لا يوجد لحاجي صفي وشجاعي مكان في منتخب إيران لكرة القدم بعد الآن.. تجاوزا الخط الأحمر الإيراني”.

ودفع ذلك الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لمطالبة الاتحاد الإيراني بتقديم المزيد من المعلومات عن هذا الأمر، وتمنع لوائح الفيفا أي تدخل سياسي أو حكومي في عمل الاتحادات الوطنية وتعاقب الاتحادات المخالفة بالإيقاف.

وإذا تعرض أي اتحاد كرة للإيقاف فهذا يعني منع منتخباته الوطنية وأنديته المحلية من المشاركة في البطولات الدولية.

وانضم حاجي صفي في المقابل لتشكيلة إيران المكونة من 23 لاعبا للعب في ضيافة كوريا الجنوبية وقال كيروش إنه استبعد شجاعي لأسباب رياضية رغم أنه لم يرغب في الحديث بشكل مفصّل.

وأبلغ كيروش رويترز “تخيل إذا بدأ كارلوس كيروش توضيح سبب عدم انضمام مسعود شجاعي. لم أكن أعطي أي توضيحات بخصوص اختياري للتشكيلة في ريال مدريد أو سبورتنج أو منتخب البرتغال الوطني. لماذا أعطي توضيحات الآن؟

“الفتنة ستبقى بعيدة سواء كانت الأمور سياسية أو دينية أو اجتماعية أو اقتصادية. كل ذلك سيبقى بعيدا.

“مهمتي هي الفوز بالمباريات. لا تتوقعوا مني أي إجابات سياسية أو دينية أو عنصرية لأن بالنسبة لي أهم شيء هي اللعبة التي تعلمتها من أبي. لقد كان مدربا ولاعب كرة قدم وكان دائما ما يقول لي: لا تكذب أبدا في كرة القدم”.

وأصبح كيروش يحظى بشعبية كبيرة في إيران بعد مشوار ناجح شهد قيادة المنتخب للوصول إلى نهائيات كأس العالم مرتين متتاليتين لأول مرة في تاريخ البلاد.

وشاركت إيران في كأس العالم 2014 بالبرازيل وخرجت من دور المجموعات وضمنت المشاركة في البطولة المقبلة في روسيا قبل خوض آخر جولتين من التصفيات الآسيوية.

وقال كيروش “مهمتي هي جلب الاحتفال والسعادة للناس. أنا ألعب من أجل الناس وأعمل من أجل الناس. كرة القدم هي لعبة الناس بغض النظر عن محاولة أي حكومة أو إمبراطور أو ملك السيطرة عليها”.

وأضاف المدرب البرتغالي “كرة القدم هي لعبة الناس وأنا أعمل من أجل الناس وألعب من أجل الناس. الأمر بهذه البساطة”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة