الرئيسيةعالميةالمغرب يواجه أوروغواي وديا بأغادير في مارس المقبل

الرباط (رويترز) :

 قال الاتحاد المغربي لكرة القدم اليوم الأحد إن المنتخب الأول سيواجه نظيره منتخب أوروغواي وديا أواخر مارس المقبل ضمن استعدادات المنتخبين للاستحقاقات المقبلة.

وأضاف الاتحاد المغربي في بيان مقتضب على موقعه على الانترنت ان المباراة الدولية الودية بين المغرب وأوروغواي ستقام يوم 28 مارس المقبل على الملعب الكبير بمدينة أغادير.

واستبعد منتخب المغرب من المشاركة في نهائيات كأس الأمم الإفريقية الثلاثين التي تجري حاليا بغينيا الاستوائية بعد أن سحب الاتحاد الافريقي التنظيم منه إثر تشبثه بطلب التأجيل خوفا من انتشار فيروس الإيبولا في البلاد.

وقرر الاتحاد المغربي البحث عن مواجهة منتخبات كبيرة خلال المواعيد المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) للحفاظ على تنافسية الفريق.

وكان فوزي لقجع رئيس الاتحاد المغربي قد أعلن في وقت سابق عن قرب التوصل للاتفاق للعب مع منتخب البرازيل لكن صعوبات مالية حالت دون ذلك ليتم الاتفاق مع منتخب أوروغواي الذي يحتل المركز العاشر في اخر تصنيف للفيفا.

وقال لقجع “من أجل الحفاظ على تنافسية العناصر الدولية المغربية وتعويضها عن الغياب عن كأس أمم افريقيا قررنا الاتصال بمنتخبات كبرى للاتفاق على إقامة مباريات ودية في مواعيد معتمدة من قبل الفيفا.”

وأضاف “يأتي هذا في إطار الاستعداد لتصفيات كأس العالم بروسيا 2018 ومن قبلها نهائيات كأس أمم افريقيا 2017.”

وأضاف “كان موقف سيب بلاتر رئيس الفيفا واضحا في التأكيد على مشاركة المغرب في تصفيات كأس العالم المقبلة. نعتقد أن عقوبات الاتحاد الافريقي الذي ستعقد لجنته التنفيذية اجتماعها في فبراير لن تشمل الجانب الرياضي وستقتصر على الأمور المالية فقط.”

وينتظر أن يقوم بادو الزاكي مدرب المنتخب المغربي بزيارة لأوروبا في الأسبوع الأول من فبراير المقبل يستهلها بفرنسا.

وستشمل زيارة الزاكي عقد لقاءات مع عدة لاعبين وشرح موقف المنتخب المغربي حاليا وإعادة تحفيزهم خاصة بعد سحب حق استضافة كأس أمم افريقيا من البلاد وعدم وجود أي بطولات رسمية سيشارك فيها الفريق في المدى القريب.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....