الرئيسيةخليجيةالهلال يستضيف لخويا بلا "خويا"

 

 

 

الرياض – الشرق :

سيكون الفوز هو شعار الفريق الأول لكرة القدم في نادي الهلال، عندما يستضيف نظيره لخويا القطري في تمام الساعة 8:50 من مساء اليوم الثلاثاء، على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال آسيا.

نواف العابد

ويخوض الفريق الهلالي «وصيف بطل النسخة الماضية» المباراة بمدرجات خالية من جماهيره العريضة، تنفيذا لعقوبة من قبل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الذي عاقبه بأداء المباراة دون جماهير على أرضه، بعد سوء سلوك الجماهير في إياب نهائي دوري أبطال آسيا 2014، لكن الاتحاد الآسيوي فرض تنفيذ العقوبة بعد تكرار المخالفة في أقل من عام.
وبرغم افتقاده لجماهيره التي عادة ما تصنع الفارق في مثل هذه المباراة، إلا أن الهلال يعتبر في أفضل حالاته الفنية والمعنوية، ويتطلع إلى تحقيق الفوز لكي يقطع خطوة مهمة إلى الدور نصف النهائي.
وقدم الهلال مستويات مميزة في مشواره في البطولة الآسيوية، حيث تصدر ترتيب المجموعة الثالثة في الدور الأول جامعا 13 نقطة، مقابل 13 نقطة للسد القطري، و6 نقاط لفولاذ خوذستان الإيراني و4 نقاط للوكوموتيف الأوزبكي، ومن ثم تابع مسيرته الناجحة بوصوله إلى الدور ربع النهائي على حساب بيروزي الإيراني بخسارته أمامه ذهابا 1/0 في طهران وفوزه عليه 0/3 إيابا في الرياض.

يوسف المساكني

ويعول مدرب الهلال، الروماني دونيس على مجموعة متميزة من اللاعبين، وفي مقدمتهم خالد شراحيلي وعبدالله الزوري وياسر الشهراني وسلمان الفرج وسعود كريري وسالم الدوسري والكوري الجنوبي كواك تاي هي والبرازيليون ديجاو وادواردو والميدا.
في المقابل، سيحاول لخويا القطري الذي يفتقد بعض اللاعبين الأساسيين بسبب الإصابة والإيقاف، الخروج بأقل الأضرار بانتظار موقعة الحسم إيابا على ملعبه.
واستعان لخويا مجددا بمدربه السابق الجزائري جمال بلماضي الذي قاده إلى لقب الدوري المحلي عامي2011 و2012، ولكنه أخفق معه مرتين في اجتياز الدور الأول في البطولة الآسيوية.
والتقى لخويا والهلال في ربع نهائي نسخة 2013، وتفوق الأول بعد فوزه ذهابا في الرياض 0/1 وتعادله مع منافسه إيابا في الدوحة 2/2، إلا أن مشواره توقف عند عقبة غوانغجو الصيني الذي توج باللقب فيما بعد.

ديجاو

وبلغ لخويا ربع نهائي البطولة الحالية على حساب مواطنه السد بطل 2011، بفوزه عليه 1/2 ذهابا وتعادله معه 2/2 إيابا.
وفي الدور الأول، كان لخويا تصدر المجموعة الأولى برصيد 13 نقطة بفارق نقطة أمام بيروزي، وجاء النصر السعودي ثالثا وله 8 نقاط وبونيودكور الأوزبكي رابعا بنقطة واحدة.
ويفتقد لخويا إلى ثلاثة لاعبين مهمين في مباراة اليوم، وهم الإسباني تشيكو فلوريس والمهاجم السلوفاكي فلاديمير فايس للإصابة، وأحمد ياسر قلب الدفاع للإيقاف، لحصوله على إنذارين.
كما يفتقد الفريق أيضا هدافه سيباستيان سوريا الذي انتقل إلى صفوف الريان، لكنه استعاد لاعب الارتكازأحمد عبد المقصود بعد انتهاء إعارته لأم صلال.
ويعتمد الفريق القطري على مهاجمه الجديد القطري محمد مونتاري المنتقل من الجيش، إلى جانب الدولي إسماعيل محمد والمهاجم التونسي يوسف المساكني ولاعب الوسط الكوري الجنوبي نام تاي والحارس كلود أمين.
وتحمل مواجهة اليوم بين الهلال والأندية القطرية الرقم 26 في تاريخ مواجهات الطرفين آسيويا، ويتفوق الهلال برصيد 14 فوزا مقابل 5 هزائم إحداها أمام لخويا بالذات في ربع نهائي 2013.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة