الرئيسيةخليجية"الوعد في استاد هزاع" من أجل مضاعفة احتفالات الإمارات

(رويترز) – تحلم الإمارات أن يكرر العين إنجازه بالفوز بلقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد أن فعلها في 2003 وأطلقت جماهيره وسما على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي هو “الوعد في استاد هزاع”.
وللعام الثاني على التوالي يبلغ فريق إماراتي نهائي البطولة لكن الأهلي لم يكن محظوظا في الموسم الماضي عندما خسر اللقب أمام قوانغتشو إيفرجراند الصيني 1-صفر في مجموع المباراتين بعد التعادل السلبي على أرضه في دبي.
لكن هذه المرة تبدو الأمور أفضل إلى حد ما بالنسبة لفريق العين رغم خسارته في الذهاب 2-1 أمام تشونبوك الكوري الجنوبي وهو بناء على ذلك يحتاج للفوز 1-صفر أو بفارق هدفين ليضمن فوزه باللقب للمرة الثانية في تاريخه.
وتعلق الإمارات آمالا كبيرة على العين في حصد اللقب وفور الفوز على العراق بتصفيات كأس العالم منتصف الشهر الجاري ساند الحساب الرسمي لاتحاد الكرة في البلاد العين وكتب “كل التوفيق لكم يا رجال العين”.
ويحظى العين بمساندة كبيرة في الإمارات وقال الشيخ أحمد بن صقر القاسمي رئيس نادي الإمارات إن مساندة العين “واجب على الجميع”.
وأضاف “العين سيكون زعيم آسيا وهو مؤهل للتتويج باللقب ونعتقد أنه من المهم أن يحصل على هذه البطولة فالإنجاز سيرفع أسهم الكرة الإماراتية ويعود بالفائدة على المنتخبات وبقية الأندية ويعكس مدى التطور الذي وصلت إليه.”
ووعد عمر عبد الرحمن “عموري” – المرشح بقوة للفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا هذا العام – ببذل أفضل ما لديه لإسعاد الجماهير الإماراتية.
وتابع “أتمنى مساندة الجميع لنا في تلك المباراة وأن يكون حضورهم إيجابيا وألا يتوقف التشجيع منذ البداية حتى النهاية. نعدهم في المقابل بأن كل لاعب سيقدم أفضل ما لديه من أجل إسعادهم.”
لكن التاريخ ربما لا يساند العين.. ففي 11 نسخة أقيم فيها النهائي من مباراتي ذهاب وإياب نجح فريقان فقط في قلب التأخر ذهابا إلى النجاح في إحراز اللقب.
وحدثت المرة الأولى في 1989 عندما عوض السد القطري هزيمته 3-2 أمام الرشيد العراقي في الذهاب وفاز 1-صفر في الإياب لينال لقبه الأول قبل أن يضيف الثاني في 2011.
والمرة الثانية جاءت بعد عودة ملحمية للاتحاد السعودي في 2004. فبعد الهزيمة 3-1 على ملعبه أمام سوينجنام الكوري سحق منافسه في كوريا 5-صفر ليتوج باللقب للمرة الأولى في تاريخه قبل أن يضيف اللقب الثاني في العام التالي على حساب العين نفسه.
وسيكون فوز العين باللقب سببا خر لمضاعفة الاحتفالات في الإمارات حيث ستحتفل البلاد بالعيد الوطني رقم 45 بعد ذلك بأسبوع واحد.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة