الرئيسيةمحليةاليوسف لـ «الأنباء»: لا أتوقع أداءً متميزاً للأزرق ويجب تأجيل التصفيات «الآسيوية»

الانباء :
التوقف الطويل للاعبين يحتاج لإعداد لا يقل عن شهرين
الأندية تأثرت استثمارياً بسبب «كورونا» وهناك صعوبة في تطبيق مقترح «الثلاثية»
هادي العنزي
تشهد الحركة الرياضية هدوءا حذرا، والجميع في لحظة ترقب لقرار استئناف النشاط الرياضي، وأغلب الأندية عبّرت عن رأيها بشأن المقترح الذي قدمته اللجنة الثلاثية المشكلة من اللجنة الأولمبية الكويتية والهيئة العامة للرياضة ووزارة الصحة، وقدمته إلى وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري، والذي يقدم عودة النشاط الرياضي إلى المرحلة الثانية بحيث تنطلق التدريبات 28 يونيو الجاري، وتبدأ المنافسات في 13 سبتمبر المقبل، كما أن إصدار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم جدول مباريات التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم في قطر 2022 وكأس آسيا 2023 في الصين زاد تعقيدات المشهد الرياضي، خاصة أن الأزرق يمتلك فرصة حقيقية للتأهل للتصفيات النهائية، باحتلاله المركز الثاني في مجموعته.
«الأنباء» التقت أحد القيادات الرياضية الشابة والمؤثرة في المشهد الرياضي، رئيس مجلس إدارة نادي السالمية الشيخ تركي اليوسف لتتعرف على وجهة نظره في كثير من القضايا الرياضية، فجاء الحديث كالتالي:ما رأيك بمقترح اللجنة الثلاثية بعودة النشاط؟٭ بداية أتفق كليا مع رؤية مجلس الوزراء ووزارة الصحة فيما يتعلق بعودة النشاط الرياضي والقرار الذي سيتخذ بهذا الشأن، وفيما يتعلق برؤية اللجنة الثلاثية، فإن الأندية تسلمت مقترحا بعودة النشاط، وهو لا يتعدى كونه مقترحا فقط، وليس إجراء رسميا يعتمد عليه ونعمل بناء على معطياته، وحتى اللحظة فإن القرار الرسمي هو أن عودة النشاط الرياضي في المرحلة الخامسة، ومتى صدر القرار الرسمي نستطيع التعايش معه حينها، وفي المجمل هناك صعوبة في تطبيق المقترح، ولكن لابد من استئناف النشاط الرياضي، نظرا للالتزامات التي تنتظر منتخباتنا الوطنية، وتبقى اللجنة الأولمبية الكويتية والهيئة العامة للرياضة على اطلاع أكثر بالمشهد الرياضي كاملا، وهما على معرفة تامة بمعطياته، وأعتقد أن الوقت المناسب لعودة النشاط يكون عندما «تهدأ الأمور» وتعود أغلب الأنشطة والأعمال في الدولة بشكل عام. وأول مجال أغلق الرياضة، وعليه فمن الطبيعي أن يعود بعد عودة المجالات والأنشطة الأخرى.كيف وجدت تأثر الأندية بوباء كورونا؟٭ جميع الأندية على حد سواء تأثرت سلبا بسبب جائحة كورونا، وهذا ليس حصرا على الأندية الكويتية، بل ينسحب على جميع أندية العالم، وقد تأثرنا محليا في الشق الاستثماري الذي تعطل تماما، وخاصة فيما يتعلق بالإيجارات، ونشيد بدور الحكومة وجميع مؤسسات المجتمع المدني، وتعاملها المثالي للحد من انتشار فيروس كورونا، وخاصة في القطاع الرياضي، حيث لم تعان الأندية من أي مشاكل نظرا للدعم الحكومي المستمر.ما الطريقة الأفضل لإعداد الأزرق؟ ٭ إعلان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن بداية استئناف التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم وكأس آسيا لم يكن في صالح الأزرق، وسيكون أكثر المتضررين من العودة المبكرة للتصفيات الآسيوية، ولا أتوقع أداء متميزا للاعبي الكويت، وهذا مرده إلى الفترة الطويلة التي ابتعد فيها اللاعبون عن ممارسة تدريباتهم ونشاطهم الرياضي المنتظم والتي تجاوزت أربعة أشهر كاملة، خاصة أن لاعبي الأزرق اعتادوا على برنامج بعينه في السنوات الماضية، حيث ما إن تنتهي المنافسات المحلية، حتى ينتظموا في تدريباتهم مع المنتخب وبرنامجه المعد مسبقا من معسكر خارجي أو محلي أو مباريات ودية، واليوم لا أرى عودة قريبة للمنافسات، وعليه يجب أن يكون لاتحاد الكرة موقف بالطلب من الاتحاد الآسيوي تغيير موعد التصفيات إلى مطلع العام المقبل، وهذا حقه نظرا للوضع الاستثنائي الذي شهدناه هذا العام بسبب وباء كورونا.وعلينا أن ندرك أن هناك من ابتعد لستة أشهر تقريبا من اللاعبين عن مزاولة الكرة، وهذا لا يعني بالضرورة الاستئناف المبكر للموسم، فمن المستحيل بدء الدوري في أغسطس المقبل لغياب الإمكانات، ويجب ألا يبدأ حتى تأخذ جميع الأندية حصتها كاملة من التدريبات، وهذا الأمر لن يكون قبل شهرين في ظل عدم وجود معسكرات خارجية، وبناء على مستوى اللاعبين حينها وما يقدمونه مع أنديتهم وجاهزيتهم الفنية والبدنية يتم اختيار الأفضل منهم للمنتخب.«السماوي» ينتظر موعد بدء النشاطأكد الشيخ تركي اليوسف أن السالمية قدم موسما جيدا وحقق نتائج مرضية في الموسم الحالي الذي تبقى منه أربع جولات، مضيفا: اننا لسنا بعيدين عن متصدر الدوري والفارق فقط أربع نقاط، ولدينا فرصة كبيرة في كأس الأمير، وفيما يتعلق بالموسم المقبل فالصورة غير واضحة تماما حاليا، نظرا للمعطيات المتوافرة، وسنضع خطتنا في الأيام القليلة المقبلة، وهذا كله يتوقف على موعد بدء النشاط الكروي، ويجب أن تكون الصورة واضحة خلال الأيام المقبلة.4 محترفين.. وننتظر «فيفا»ذكر رئيس مجلس إدارة نادي السالمية الشيخ تركي اليوسف أن العدد الأنسب للمحترفين في المسابقات المحلية هو أربعة فقط.
وفيما يتعلق بمحترفي السالمية قال إن المهاجم البرازيلي باتريك فابيانو يرتبط بعقد لموسمين مع السالمية وهذا أمر منته، كما قمنا بالتجديد مع المدافع البرازيلي أليكس ليما، فيما تم التوصل لتسوية مرضية للطرفين مع المحترف الأذري كمال ميرزاييف، والسوري ثامر الحاج، وننتظر ما يقرره الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» بشأن لائحة المحترفين للموسم المقبل، وبناء عليه سنضع خياراتنا.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....