الرئيسيةعالميةاليوفي وليون على جسر العبور.. وإشبيلية يصطدم بدينامو

ميلانو – رويترز: تبدو حظوظ يوفنتوس، وصيف بطل العام قبل الماضي، وإشبيلية، بطل الدوري الأوروبي يوروبا ليج في المواسم الثلاث الأخيرة، كبيرة لتجديد فوزيهما
على ليون ودينامو زغرب على التوالي وحجز بطاقتي المجموعة الثامنة في الجولة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بانتظار قمتهما المرتقبة في الأندلس في 22 نوفمبر الحالي لحسم صدارة المجموعة .

ويعول الفريقان الإيطالي والأندلسي على عاملي الأرض والجمهور لكسب النقاط الثلاث.

يطلب المخضرم جيانلويجي بوفون حارس مرمى يوفنتوس المزيد من زملائه رغم أن الفريق يتصدر دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم وكذلك يأتي على قمة مجموعته
في دوري أبطال أوروبا.

وسيضمن يوفنتوس التأهل لدور 16 في دوري الأبطال وقبل جولتين من نهاية دور المجموعات إذا فاز على أولمبيك ليون الأربعاء لكن بوفون قال إن الفريق يحتاج
أيضا إلى التفكير في الصعوبات المنتظرة.

وخرج يوفنتوس من دور 16 أمام بايرن ميونيخ الموسم الماضي وخسر أمام الفريق ذاته في دور الثمانية بموسم 2012-2013 بينما أخفق في اجتياز دور المجموعات في
موسم 2013-2014.

وقال بوفون البالغ عمره 38 عاما “نريد أن نبني مستقبلا ناصعا ويستمر لأطول فترة ممكنة سواء في إيطاليا أو أوروبا”.

وأضاف “قدوم (جونزالو) هيجواين جعلنا أكثر قوة لكن الأمر يتوقف على مدى رغبتنا في المضي قدما”.

ولدى يوفنتوس – الذي لم يستقبل مرماه أي هدف في المجموعة الثامنة بدوري الأبطال – سبع نقاط من ثلاث مباريات ويتقدم بفارق الأهداف على أشبيلية وبأربع نقاط
على منافسه الفرنسي.

وسيحاول يوفنتوس تعزيز سجله الرائع بعدم الخسارة في 18 مباراة متتالية على أرضه في أوروبا إذ كانت الهزيمة الأخيرة بنتيجة 2-صفر أمام بايرن ميونيخ منذ
ثلاث سنوات.

ولم يتعرض يوفنتوس لأي خسارة على أرضه في أي بطولة منذ تعثره أمام أودينيزي بالجولة الأولى للدوري بالموسم الماضي في أغسطس 2015.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة