الرئيسيةالدورى الاسبانىبالأرقام.. بنزيما يشعر بالوحدة منذ رحيل رونالدو

بات من الواضح، أن ريال مدريد يتعين عليه البحث عن مهاجم صريح، إذ بدا جلياً أن زين الدين زيدان يحتاج إلى أكثر مما يقدمه كريم بنزيما، وهذا أمر محسوس في كل مباراة للفريق الملكي.

ويُعد كريم بنزيما هو الهداف الأول في الفريق الملكي منذ رحيل كريستيانو رونالدو، وقد استهل النجم الفرنسي هذا الموسم بشكل جيد، لكن تراجعت أرقامه بشكل ملحوظ مع توالي المباريات لأنه لم يجد لاعباً يُسانده في خط الهجوم.
بنزيما لوحده لا يكفي:

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن كريستيانو رونالدو كان هداف ريال مدريد في جميع المواسم التي أمضاها داخل جدران سانتياجو برنابيو، لكن في كل واحد منهم كان يلعب بجواره لاعب يسجل على الأقل 20 هدفاً.
وتابعت نفس الصحيفة: “رونالدو كان معه زميل سجل 20+ هدفاً في كل المواسم التسعة التي تواجد فيها في ريال مدريد، بنزيما سجل أكثر من 20 هدفاً في 6 مناسبات كما سجلها أيضاً هيجواين وبيل وموراتا في مواسم أخرى، ولكن بعد رحيل صاروخ ماديرا لم تعد تلك الثنائية موجودة”.

ومنذ رحيل رونالدو، سجل بنزيما 49 هدفاً بينما يحتل سيرجيو راموس المركز الثاني في جدول هدافي مدريد منذ تلك الفترة، برصيد 18 هدفاً في حالة مدهشة وهي رؤية قلب دفاع يصبح ثاني أفضل سلاح هجومي لإحدى أكبر الأندية بالعالم.
وتملك أغلب الأندية المنافسة ثنائيات (أو ثلاثيات) في خط الهجوم، ففي برشلونة نجد ليونيل ميسي ولويس سواريز وأنطوان جريزمان، وفي باريس سان جيرمان يوجد مبابي ونيمار، وفي ليفربول يتواجد ماني وصلاح.
واختتمت الصحيفة تقريرها بالقول: “إذا كان كريستيانو رونالدو دائماً ما يمتلك هدافاً مهماً كدعم في خط الهجوم، فإن بنزيما يفتقر إلى هذا الدعم، وعلى ريال مدريد البحث عن إيجاد هداف يساند المهاجم الفرنسي”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة