الرئيسيةمحليةبديح عاتب على جماهير القادسية ويطالبها بالصبر

الرياضي :

اخمد تأهل الفريق الأول لكرة القدم بنادي القادسية إلى نهائي كأس الامير النار التي كانت مشتعلة في النادي بعد الانتصار المتأخر على نادي اليرموك في لقاء الدور قبل النهائي الذي جمعهما مساء أول من أمس على إستاد ثامر  بهدفي دانييل وبدر المطوع في الوقت بدل من الضائع.

وبعد الفوز عم الارتياح جنبات القلعة الصفراء بعد أن اطمأنت على الفريق، حيث منح محمد البابطين عضو مجلس إدارة النادي 500 دينار لكل لاعب.

وتعتبر هذه المرة ال 24 التي يتأهل فيها الملكي لنهائي لبطولة الأغلى حيث حقق الانتصار في 15 مواجه وخسر ثمان مواجهات.

وتقرر أن تقام المباراة النهائية في التاسع عشر من الشهر المقبل على إستاد نادي الكويت.

وبعد المباراة قال راشد بديح مدرب الفريق أن القادسية قلعة كبير وكتب على أبنائها تحمل الصعاب لأنهم رجال المواقف الصعبة، وقال أن الفريق قدم مباراة جيدة ولم يبخل احد من اللاعبين في تقديم كل ما لديه للوصول للمباراة النهائية،مشيرا أن لقب البطولة الثانية سيكون هدية للجماهير.

وأشار إلى أن عودة الروح للفريق والإصرار الكبير الذي صمم عليه اللاعبين حتى الثواني الأخيرة من عمر اللقاء.

وأوضح أن الأصفر يحتاج جميع لاعبيه مشيرا إلى انه تسلم الفريق ومعظم لاعبيه في المنتخب الوطني وتزامن ذلك مع مطالبة الجماهير بإبعاد البعض منهم من الفريق،قائلا هذا الأمر مستحيل لان القادسية يحتاج كل أبناءه.

وثمن بديح المستوى الذي ظهر به اللاعبين الشباب سعود يوسف وفيصل عجب وفيصل سعيد موضحا أن الدمج بين الشباب والخبرة سيكون له ثمارة ممتازة مستقبلا.

وعتب بديح على جماهير الأصفر على هجومها المتواصل عليه وعلى اللاعبين وطالبها بالصبر موضحا أنهم لا يعطوه الفرصة للعمل.

وأشاد مدرب الملكي بنادي اليرموك ووصفه بالفريق القوي الذي يملك الروح والأداء ولكن ينقصه التوفيق،موضحا انه لا يستحق المركز العاشر في الدوري.

واثني بديح على حارسه المخضرم نواف الخالدي موضحا أن تصديه لركلة الجزاء التي احتسبت لليرموك قبل نهاية الشوط الأول كانت نقطة الانطلاقة نحو الفوز،كما أشاد بحارس اليرموك شهاب كنكوني قائلا أنه كان سدا منيعا.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة