الرئيسيةالدورى الاسبانىبرشلونة يواجه أتلتيكو مدريد في قمّة ملتهبة

 

 

 

يلعب في الساعة الحادية عشرة من مساء اليوم فريقا برشلونة واتلتيكو مدريد ضمن الجولة الثامنة عشرة من المرحلة الاولى للدوري الاسباني بكرة القدم التي انطلقت امس السبت.
ودائماً مواجهات ميسي مع أتليتكو مدريد ما كانت إيجابية للبرغوث، ففي الفترة ما بين 19 أيلول 2010 و 16 كانون الاول 2012، لعب الأرجنتيني ضد أتليتيكو في خمس مباريات في الدوري وسجل 10 أهداف، وكل تلك المباريات إنتهت بالفوز.
لكن سجله في المواجهات أيضاً يكشف عن أرقام سيئة متتالية يمكن أن تستمر اليوم، فميسي لم يسجل أي هدف في آخر سبع مباريات ضد أتليتيكو مدريد، وهذا يعد غريباً للاعب تعود على زيارة شباك خصمه المفضل الثالث، بعد إشبيلية وريال مدريد.
حالة الركود هذه للأرجنتيني بدأت في نهاية موسم 2012-2013، عندما لعب بارسا تيتو يوم 12 مايو في الكالديرون وكان قد توج بطلاً للدوري بعد تعادل مدريد في الكورنيلا إيل برات، وفاز النادي (1-2) بفضل هدفين سجلهما ألكسيس وهدف آخر من لاعبي الفريق المنافس ويومها خرج ميسي مصاباً.
في المباراتين اللاحقتين يوم 21 و 28 آب، واللتين وافقتا كأس سوبر إسبانيا، إنتهيتا (1-1 و0-0) ما مكن النادي من خطف اللقب، وفي مباراة الذهاب، كان ليو قد أصيب أيضاً في الشوط الثاني في عضلة الفخذ، وتولى نيمار التسجيل لبرشلونة.
المباراة التالية كانت في الدوري، وتحديداً في الجولة الأخيرة من القسم الأول، وإنتهت بالتعادل الثالث (0-0)، ولم يكن البرغوث محظوظاً في الدور ربع النهائي في الأبطال من نيسان 2014 بعدما عجز عن التسجيل في المباراتين، وسجل نيمار الهدف الوحيد للنادي في ذهاب الكامب نو (1-1).
الأسوأ جاء في نهاية المطاف، وتحديداً في نهاية موسم 2013-2014 في الليغا، عندما لعب برشلونة على ملعب الكامب نو في الجولة الأخيرة يوم 17 آيار ، ولم يتذوق فيها الفريق طعم الفوز بتعادله (1-1)، حيث أن هدف ألكسيس لم يكن كافياً، إضافة إلى غياب ميسي عن التهديف مجدداً.
ونفى الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي ساحر برشلونة الإسباني ماتردد عن رغبته في رحيل مدربه لويس إنريكي أو أن يكون قد طلب رحيله، كشرط لبقائه في النادي الكتالوني، وذلك بحسب صحيفة «سبورت» الكتالونية.
الصحيفة الكتالونية أكدت من مصادر قريبة من اللاعب، أن ميسي لا يرغب في رحيل لويس إنريكي ولم يطلب من إدارة ناديه إقالته، كما أشارت وسائل الإعلام المختلفة خلال الساعات الماضية.
أحد المصادر المقربة من البرغوث ، أكد أن ميسي لم يتحدث مع بارتوميو رئيس برشلونة مطلقاً بشأن اقالة انريكي واستقدام مدرب أخر لخلافته.
وكانت التقارير الصحفية قد أشارت إلى وجود أزمة كبيرة بين ميسي وإدارة ناديه بسبب الوضع الكائن في الفريق بقيادة إنريكي، لتتكهن برحيله إلى الدوري الإنجليزي خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.
من جهة اخرى، أضافت صحيفة « صن « البريطانية حلقة جديدة من مسلسل رحيل الأرجنتيني الدولي ليونيل ميسي ساحر برشلونة الإسباني إلى الدوري الإنجليزي الموسم المقبل، مشيرًة إلى أن اللاعب وافق على هذه الخطوة بشروط جديدة .
الصحيفة أكدت أن ليونيل ميسي مستعد للجلوس على مائدة المفاوضات سواء للرحيل إلى تشيلسي أو مانشستر سيتي أو غيرهما لكن بمقابل 500 مليون إسترليني.
ووفقًا لمصادر خاصة للصحيفة، فإن ميسي سيرحب بالانتقال خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة إن توافرت الشروط التي طلبها.
ويعد تشيلسي من أبرز المهتمين بضم اللاعب، لكن هذه الشروط قد تعيق انتقاله للبلوز أو مانشستر سيتي في ظل الرقابة المفروضة من لوائح اللعب المالي النظيف.
جدير بالذكر أن الصحافة العالمية قد تناولت رحيل ميسي عن برشلونة خلال الفترة المقبلة في ظل توتر علاقته مع المدير الفني للفريق الكتالوني لويس إنريكي.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....