الرئيسيةمحليةبلماضي: لقاء يجمع بين بطلي خليجي 21 و22

 

 

 

 

كانبيرا- الرياضي:

أكد الجزائري جمال بلماضي المدير الفني لمنتخب قطر الأول لكرة القدم، أن مشوار “العنابي” في النسخة السادسة عشرة من بطولة الأمم الآسيوية “لن يكون سهلاً”، مشيرا إلى أن المنتخب وقع في مجموعة قوية تضم منتخب إيران المتأهل إلى كأس العالم الأخيرة التي جرت في البرازيل، والمنتخب الإماراتي حامل لقب بطولة كاس الخليج 21 التي جرت في البحرين وصاحب الإنجازات العديدة على مختلف المسابقات بالإضافة إلى المنتخب البحريني الذي لم يفز عليه منذ سنوات عديدة.

وأشار بلماضي في المؤتمر الصحفي الذي عقده صباح اليوم بالمركز الإعلامي لاستاد كانبيرا الذي سيحتضن لقاء الغد بين الشقيقين القطري والإماراتي في الجولة الأولى للمجموعة الثالثة، إلى ان تتويج العنابي بكأس الخليج الأخيرة التي جرت في الرياض شكل دافعا قويا للاعبين بشكل عام نحو مواصلة التطوير خصوصا في المستوى الفني عبر الاحتكاك في آسيا، مضيفا أن معظم العناصر الحالية في الفريق تشارك في البطولة القارية للمرة الأولى الأمر الذي يعني حصولهم على المزيد من الخبرات.

وبين أن عودة خلفان إبراهيم خلفان بعد الغياب عن كأس الخليج للإصابة ستشكل دافعا إيجابيا للفريق جراء القيمة الفنية الكبيرة للاعب، مبديا سعادته الشخصية باستعادة صانع ألعاب العنابي كل عافيته قبل البطولة القارية القوية .

وأضاف أن جميع اللاعبين جاهزون لمواجهة الغد التي تعتبر في غاية الأهمية لكلا المنتخبين على اعتبار أن الفوز في المباراة الأولى سيعطي دفعة كبيرة لمواصلة المشوار في البطولة القارية، معتبرا أن المباراة وإن كانت خليجية الصبغة بين المنتخبين صاحبي اللقبين الخليجيين الأخيرين، 21 في البحرين الذي ظفرت به الإمارات و22 في السعودية الذي ظفر به العنابي، الا أن طابعها سيكون مختلفا تماما في ظل الاختلاف في الأجواء والظروف التنافسية في مناسبة قارية.

وشدد المدير الفني للعنابي على أن المنتخبين سيسعيان للانتصار الذي يضع صاحبه على الطريق الصحيح نحو بلوغ الدور ربع النهائي.

وتطرق في حديثه عن الحالة التي يعيشها الفريق سواء في المباريات الودية او الرسمية بجزئية التأخر ثم العودة إلى المباريات كما حدث أمام السعودية وعُمان في كأس الخليج الأخيرة، وتكرر الأمر أمام عُمان وديا في معسكر كانبيرا، مؤكدا أن استراتيجيته في اللعب لا تتوفر على نهج يتطلب تأخر الفريق بالنتيجة، لكن الأمر يحدث، والأهم هو أن الفريق يملك الجهوزية الذهنية للتعامل مع أي ظرف يمر به، مبديا سعادته بعدم تلقي المنتخب أي خسارة في المباريات العشر الأخيرة التي خاضها.

وأشاد جمال بلماضي مدرب المنتخب القطري لكرة القدم بمدرب المنتخب الإماراتي مهدي علي، قائلا إنه “يعد أحد المدربين المميزين، وإنجازاته التي حققها مع الأبيض بالفوز بلقب خليجي 21 والتأهل الى دورة الألعاب الأولمبية في لندن 2012 تتحدث عن عمله”.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....