الرئيسيةالدوري الانجليزيبليجريني سعيد برأسية أجويرو

لندن -(رويترز) – قال مانويل بليجريني مدرب مانشستر سيتي إن مهاجمه سيرجيو أجويرو استعاد سابق تألقه بعد أن أحرز اللاعب الأرجنتيني هدفا رائعا بضربة رأس ضمن لفريقه مكانا في نهائي كأس رابطة الأندية الانجليزية لكرة القدم.
وارتقى أجويرو ليرسل الكرة إلى الشباك بضربة متقنة من رأسه من مسافة عشرة أمتار ليحقق فريقه الفوز 3-1 على ايفرتون في لقاء العودة و4-3 في النتيجة الإجمالية للقائي الذهاب والإياب ويضمن المنافسة على لقب البطولة. 
وكان الهدف هو الخامس لأجويرو في آخر ثلاث مباريات بعد أن هز الشباك مرتين أمام كل من كريستال بالاس ووست هام يونايتد ليثبت لمدربه التشيلي أنه تعافى تماما من الإصابات التي عكرت صفو مسيرته في وقت مبكر من الموسم. 
وتعثرت مسيرة أجويرو الذي أحرز سبعة أهداف في آخر سبع مباريات في بداية الموسم الحالي وغاب عن سبع مباريات بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية تعرض لها خلال وجوده مع منتخب بلاده. 
وكان أجويرو أحرز 26 هدفا في الدوري في الموسم الماضي لكنه هز الشباك فقط في ثلاث من أول 12 مباراة له في الدوري في 2015 بينما شعر بليجريني بالقلق جراء ذلك. 
ونقلت شبكة سكاي سبورتس عن المدرب بليجريني قوله “لقد أحرز أفضل هدف الليلة وارتدت إحدى كراته من العارضة وكان مصدر خطر دائم ولذا فأنا أعتقد أنه استاد سابق تألقه.” 
وسيلعب مانشستر سيتي في المباراة النهائية في استاد ويمبلي اللندني الشهير في مواجهة ليفربول في 28 فبراير المقبل وسيكون هذا رابع نهائي كبير لفريق المدرب بليجريني في آخر ستة مواسم.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة