الرئيسيةالدورى الايطالىبوجبا : فيرجسون تسبب في إحباطي وخروجي من مانشستر يونايتد

بول بوجبا

وكالات : عاد بول بوجبا النجم الفرنسي لفريق مانشستر يونايتد للحديث عن أزمة خروجه من النادي في عام 2012 والتحاقه بفريق يوفنتوس بعد أن اختار السير أليكس فيرجسون مدرب اليونايتد في هذا الوقت عدم اصطحابه لإحدى المباريات.

غادر لاعب الوسط المرموق مانشستر يونايتد في صيف عام 2012 والتحق بصفوف يوفنتوس مجاناً بعد نهاية عقده لأنه كان يبحث عن فرصة للعب بشكلٍ مستمر، وبعد تألقه مع اليوفي عاد لملعب الأولد ترافورد بعد 4 سنوات بصفقة هائلة بلغت قيمتها 89 مليون جنيه إسترليني.
أوضح بطل كأس العالم 2018 أنه غادر لأنه فقد الثقة في فيرجسون، رغم إقراره بأن المدرب الأسكتلندي هو بالفعل أعظم مدرب في التاريخ.

بوجبا : مباراة بلاكبيرن سبب خروجي من اليونايتد
بوجبا بعد التحاقه وتألقه مع يوفنتوس

وفي حديثه إلى البودكاست الرسمي لنادي مانشستر يونايتد قال بول : “لقد كان قراراً صعباً للغاية بالنسبة لي..كان الأمر يتعلق بمدى شعوري بعدم الثقة من قبل المدرب..لم تكن المشكلة في العقد الجديد..لقد جعلني غاضباً قليلاً بسبب عدم إيمانه بي..كنت أريد لعب كرة القدم فقط..كان هذا كل ما أريده”.
وأوضح بول أن مباراة بلاكبيرن عام 2011 هي التي تركته محطماً ومحبطاً، لأن فريق الشياطين الحُمر كانوا يعانون من نقص عددي بسبب الإصابات، وبدلاً من أن يقوم فيرجسون باستدعاء بوجبا قام باستدعاء أندرسون ثم ويّل كين حينها.
أوضح : “عندما أتيحت لي الفرصة للعب في مباراة بلاكبيرن ورأيت نفسي خارج الحسابات..أصابتني حسرة لأنه لم يكن هناك لاعب خط وسط آخر وكانت هناك الكثير من الإصابات ولم يكن بول سكولز موجوداً فقط كان قد اتخذ قراره بالاعتزال حينها..ولعب فيرجسون برافائيل وجي سونج بارك في خط الوسط ولم يجعلني أذهب للمباراة”.
استطرد : “خسرنا المباراة وكنت على مقاعد البدلاء وأعتقدت أنها فرصة كبيرة لي..ولكن المدرب لم يعتمد عليّ وهذا اليوم هو من تسبب في كسر قلبي واتخاذ القرار بالرحيل..وكان قرار الرحيل إلى يوفنتوس صعباً بالنسبة لي”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة