الرئيسيةمحليةبوغبا وغريزمان يردان على ديشامب !

مارسيليا (رويترز) – قدم بول بوجبا لاعب الوسط والمهاجم انطوان جريزمان أفضل رد ممكن على استبعادهما من التشكيلة الأساسية في فوز فرنسا 2-صفر على البانيا في بطولة اوروبا لكرة القدم 2016.
وشارك بوجبا في بداية الشوط الثاني ودب النشاط في خط وسط فرنسا الذي عانى لصنع فرص للتسجيل أمام دفاع منظم وقوي معتاد من الفرق الصغيرة في البطولة.
ومنح جريزمان الذي شارك في منتصف الشوط الثاني التقدم لفرنسا بضربة رأس في الدقيقة 90 منهيا مقاومة البانيا.
ولو أراد المدرب ديدييه ديشامب رؤية حال فرنسا بدون الثنائي الذي قدم أداء مخيبا في الفوز في الافتتاح 2-1 على رومانيا فإنه لم ينتظر كثيرا للحصول على رد.
ولم تفلح فرنسا في صنع فرصة واضحة للتسجيل في شوط أول سيء واطلقت الجماهير صيحات الاستهجان.
وعانى بوجبا من تقديم أداء مؤثر مشابه لما يقدمه مع يوفنتوس عندما يرتدي قميص المنتخب بينما يعاني جريزمان من اثار موسم طويل ومرهق مع اتلتيكو مدريد تحت قيادة المدرب دييجو سيميوني.
ورغم ذلك لم يتوقع أحد استبعادهما من التشكيلة الأساسية وظهرت علامات الدهشة عند غيابهما في بداية المباراة.
هل قرر ديشامب اراحتهما في مواجهة فريق يشارك في بطولة اوروبا لأول مرة؟
أو أراد الانضمام إلى قائمة طويلة من مدربي المنتخبات الوطنية الذين يشعرون لسبب ما أنهم يستطيعون الاستنغاء عن أبرز لاعبيهم؟
وبغض النظر عن السبب فإن ذلك لم ينجح.
واعترف ديشامب نفسه أن الثنائي صنع الفارق.
وقال “لم نقدم ما يكفي في الشوط الأول لكن تحسنت الأمور كثيرا في الشوط الثاني. اللاعبون الذين شاركوا صنعوا الفارق.”
وقال جريزمان “المدرب أخبرني قبل المباراة أنني لن أشارك وكنت عازما على مساعدة الفريق بأفضل طريقة عند مشاركتي.”
وتابع “هذا الهدف سيساعدني كثيرا. كل ما يتعين علي فعله التركيز على العمل بالقرب من منطقة الجزاء حيث تظهر خطورتي.”
وبالنسبة لالبانيا فإن المباراة كانت درسا ثانيا مؤلما في واقع البطولات الكبرى وتركتهم بلا رصيد من النقاط أو حتى أهداف.
ويوم السبت أمام سويسرا كلفهم خطأ من حارس المرمى وطرد في الشوط الأول وإضاعة فرصتين الحصول على نقطة وخسرت 1-صفر.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة