الرئيسيةعالميةتركيا تُصعب مهمة الطواحين بثلاثية رائعة

قول :

حقق المنتخب التركي فوزًا ثمينًا ومستحقًا على حساب ضيفه الهولندي بثلاثة أهداف دون رد، في المباراة التي جمعتهما على ملعب “أتاتورك الأولمبي”، ضمن التصفيات المؤهلة ليورو فرنسا 2016، ليقفز المنتخب المضيف إلى المركز الثالث بوصوله للنقطة الـ12، فيما تقلصت حظوظ منتخب الطواحين في الترشح للبطولة الأوروبية، بتراجعه إلى المركز الرابع وتجمد رصيده عند 10 نقاط.

على غير المتوقع، بدأ اللقاء بأفضلية من قبل أحفاد العثمانيين، أسفرت عن هدف مُبكر جاء عن طريق هجمة منظمة سريعة، انتهت بتمريرة في العمق من أردا توران، على إثرها انفرد مهاجم بيشكتاش اوجوزهان اوزياكوب بالحارس سيليسين وغالطه بتسديدة سكنت الشباك، لتُعلن الدقيقة السابعة عن تقدم أصحاب الأرض بأولى الأهداف وسط فرحة غامرة للجماهير التي ملأت المدرجات.

بعد الهدف، قام رفقاء روبين فان بيرسي ببعض المحاولات الخجولة التي لم يُزعج الحارس فولكان باباكان، أما رجال فاتح تريم، ظلوا صامدين ومتماسكين إلى أن أضاف أردا توران ثاني الأهداف عند الدقيقة 26، بتسديدة بيسراه خدعت حارس مرمى أياكس أمستردام، ليتحرر المدرب التركي الأسطوري على أرض الملعب، بعدما تصعبت المهمة على أصحاب الأراضي المنخفضة.

احتاج منتخب الطواحين لأكثر من 30 دقيقة لتهديد مرمى حامي عرين أصحاب الديار، وحدث ذلك عندما انطلق ديباي من الجهة اليسرى، ومن ثم مرر للقادم من الخلف إلى الأمام “شنايدر”، الذي سدد من لمسة واحدة في أحضان الحارس باباكان، قبل أن يُهدر القائد “روبين فان بيرسي” الفرصة شبه المُحققة، وهو على بعد خطوات من منطقة الست ياردات، لينتهي بعد ذلك الشوط الأول المتوسط المستوى بتقدم المنتخب التركي بثنائية نظيفة.

تحسن أداء المنتخب الهولندي نوعًا ما في الحصة الثانية، ووضح ذلك من خلال استحواذ شنايدر ورفاقه على الكرة في وسط الميدان، بالإضافة إلى الفرص التي أتيحت لهم أمام مرمى الحارس باباكان، وكانت البداية بالهجمة التي قادها ديباي من الجهة اليسرى، وفي الأخير أرسل عرضية نموذجية على رأس البديل جورجينيو فينالدوم، الذي فاجأ الجميع بضرب الكرة بجوار القائم الأيمن وهو على بعد خطوة واحدة من منطقة الست ياردات.

واصل منتخب الطواحين ضغطه على دفاع وحارس مرمى أحفاد العثمانيين، على أمل تسجيل هدف تقليص الفارق في بداية الشوط الثاني، إلا أن الوضع ظل كما هو عليه حتى الدقائق الأخيرة من عمر المباراة، التي شهدت الهدف الثالث الذي سجله بوراك يالمز، بعد مجهود كبير من هدفسانير إيركن، انتهى بالتمريرة التي استغلها صاحب رصاصة الرحمة الثالثة، ليفوز المنتخب التركي بثلاثية مستحقة، ويُصعب المهمة على نظيره الهولندي.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة