الرئيسيةالدوري الانجليزيتشيلسي ومان يونايتد في ضيافة ساوثهامبتون وتوتنهام

يحل تشلسي اليوم ضيفا ثقيلا على ساوثهامبتون ضمن المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الانكليزي.
وفي الوقت الذي يحتفل فيه لاعبو الاندية الاوروبية باعياد الميلاد والسنة الجديدة تخوض الاندية الانكليزية 3 مراحل في مدى اسبوع واحد بدأت أول من امس بال بوكسينغ داي التقليدي حيث للمرة الاولى في موسم 2014-2015 لعبت الاندية ال20 في البريمر ليغ في يوم واحد (اول من أمس الجمعة).
ويتصدر تشلسي الترتيب برصيد 45 نقطة مقابل 42 نقطة امام مانشستر سيتي العائد بقوة مقلصا فارق 8 نقاط عن رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الى 3 فقط بفضل 7 انتصارات متتالية اخرها على وست بروميتش.
ويستضيف مانشستر سيتي بيرنلي على ملعب الاتحاد، فيما يلعب ايضا اليوم مان يونايتد مع توتنهام، و استون فيلا مع سندرلاند، وكوينزبارك مع كريستال بالاس، ووست هام مع ارسنال، وستوك سيتي مع وست بروميتش، وهال سيتي مع ليستر سيتي، ونيوكاسل مع إيفرتون.
وكان أرسنال واصل شراكة توتنهام في المركز السادس عندما فاز بصعوبة على ضيفه وجاره كوينز بارك رينجرز 2-1 أول من أمس في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الانكليزي.
ورفع ارسنال رصيده الى 30 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف جاره وست هام يونايتد، فيما تجمد رصيد كوينز بارك عند 17 نقطة في المركز السادس عشر وليستر سيتي عند 10 نقاط في المركز الاخير.
ويلتقي ارسنال مع مضيفيه وست هام يونايتد اليوم، ثم مع ساوثهامبتون الخميس المقبل، فيما يلتقي توتنهام مع ضيفيه مان يونايتد وتشلسي.
و على ملعب الامارات في عاصمة الضباب، بدأ ارسنال المباراة بأفضل طريقة ممكنة وحصل على ركلة جزاء في الدقيقة التاسعة اهدرها مهاجمه الدولي التشيلي اليكسيس سانشيز بعدما تصدى لها الحارس روبرت غرين.
لكن سانشيز عوض اهداره لركلة الجزاء بتسجيله الهدف الاول في الدقيقة 37 بارتماءة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من كيران جيبس.
وتلقى ارسنال ضربة موجعة بطرد مهاجمه الفرنسي اوليفييه جيرو لنطحه المدافع نيدوم اونيوها بدون كرة (53)، لكن ذلك لم يمنع المدفعجية من تعزيز تقدمه بهدف ثان صنعه سانشيز عندما قام بمجهود فردي رائع من منتصف الملعب ومرر كرة على طبق من ذهب الى الدولي التشيكي توماس روزيتسكي الذي سددها زاحفة من داخل المنطقة على يمين الحارس غرين (65).
ونزل كوينز بارك رينجرز بكل ثقله بحثا عن تقليص الفارق وحصل على ركلة جزاء اثر عرقلة جونيور هولييت داخل المنطقة من طرف المدافع الفرنسي ماتيو ديبوشي فانبرى لها هدافه تشارلي اوستين بقوة داخل المرمى (79).
وتابع كوينز بارك رينجرز ضغطه في محاولة لاقتناص هدف التعادل في ظل تراجع لاعبي المدرب الفرنسي ارسين فينغر، لكن دون جدوى ليتعرض الفريق الى خسارته التاسعة على التوالي خارج قواعده.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....