الرئيسيةالدورى الاسبانىتقرير| #ريال مدريد .. من القمة إلى القاع !

تحرير

مدريد -د ب أ: قبل شهر واحد فقط من الآن، كان نادي ريال مدريد الأسباني الفريق الأكثر إثارة للإعجاب في العالم ولكنه الآن، وبشكل مفاجئ، دخل إلى منطقة الخطر بعد أن تأخر بسبع نقاط كاملة عن غريمه التاريخي برشلونة في سباق بطولة الدوري الأسباني لكرة القدم وتزايد الإصابات
بين صفوفه.

واستطاع ريال مدريد تحقيق فوز مريح في بداية مشواره بالدوري المحلي في 20 أغسطس الماضي بثلاثية نظيفة على ملعب مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا، وهو الانتصار الذي جاء كثمرة لنشوة الفريق بفوزه ببطولتي كأس السوبر الأوروبي والأسباني، بعد أن قدم عرضا كرويا نال إشادة الجميع،
ولكن كل شيء تغير إلى الأسوأ في لمح البصر.

وسقط الفريق المدريدي، بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، على ملعبه أمام ضيفه ريال بيتيس بهدف نظيف، ليوسع الفجوة بينه وبين برشلونة متصدر مسابقة الدوري الأسباني.

وخلفت هذه الهزيمة أثارا ومشاعر سيئة للغاية داخل أروقة النادي بطل أوروبا، وأصبح ما كان يكتسي داخله قبل شهر باللون الأبيض، لون قميصه، الآن ممزوجا باللون الأسود.

واتخذت الصحافة الأسبانية موقفا قاسيا في حكمها على ريال مدريد في المباراة، فقد قالت صحيفة “الموندو”: “ريال بيتيس أحدث فوضى في ريال مدريد”.

وأضافت صحيفة “البايس”: “في نهاية ضبابية وفوضوية انهوا سلسلة مبارياتهم الـ 73 التي شهدت تسجيلهم لأهداف”.

وكانت كلمة “فوضى” هي الأكثر شيوعا في تقارير الصحف الأسبانية المختلفة عن المباراة، التي سقط فيها العملاق المدريدي على ملعبه.

وفي مشهد أخر يدل على الحيرة والارتباك، الذي ضرب أوصال ريال مدريد في عقر داره، تجاهل زيدان، المعروف بكياسته وذوقه الرفيع في التعامل، مصافحة المدير الفني لريال بيتيس، كوكي ستين، كأحد البروتوكولات النبيلة التي تحدث بين المدربين بعد المباريات.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة