الرئيسيةالدوري الانجليزيتوتنهام مرشح بقوة للقب بعد الفوز على سيتي

(رويترز) – عانى توتنهام هوتسبير كثيرا من الآمال الزائفة حتى أن أكثر مشجعيه حماسا فقدوا الأمل في إمكانية الفوز بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم لكن الانتصار 2-1 على مانشستر سيتي الأحد غير ذلك تماما.

وفاز توتنهام على ملعب الاتحاد في مانشستر الذي شهد خسارة الفريق في آخر خمس زيارات ليصبح على بعد نقطتين من ليستر سيتي المتصدر واحتفظ بالمركز الثاني متقدما بفارق الأهداف على أرسنال قبل 12 جولة من نهاية المسابقة.

واتجهت كل الأنظار إلى صعود ليستر المفاجئ نحو قمة المسابقة بعد أن كان ينافس للهروب من الهبوط قبل عام واحد وطغى التحول الرائع للمتصدر على التقدم المنتظم لتوتنهام.

لكن استجابة الفريق الشاب لطريقة اللعب التي يتبعها المدرب ماوريسيو بوكيتينو بالضغط المتقدم على المنافس جعلته يحتل أفضل مركز في هذه الفترة من الموسم للمرة الأولى منذ 1985.

ومنح هدفان من هاري كين وكريستيان اريكسن في العيد 24 لميلاده في الدقيقتين 53 و83 الفوز الخامس على التوالي في الدوري لتوتنهام الذي يتقدم الآن بأربع نقاط على سيتي.

وقال جيمي كاراجر المدافع السابق لليفربول والذي يعمل الآن كمحلل مباريات في شبكة سكاي سبورتس التلفزيونية إن توتنهام يستطيع كتابة القصة الأكثر روعة في الدوري الممتاز إذا فشل ليستر في الفوز باللقب.

وأضاف “طوال الموسم كان ليستر وكلاوديو رانييري هما القصة. قد تكون القصة الأعظم في تاريخ كرة القدم في هذا البلد هي فوز ليستر باللقب.”

وتابع “إذا لم يحدث ذلك وفاز توتنهام بالدوري اعتقد أنها ستكون القصة الأكبر في تاريخ الدوري الممتاز. إذا نظرت إلى أبطال المسابقة ستتوقع إنفاقهم أموالا طائلة لكن سبيرز وماوريسيو بوكيتينو لم يفعلا ذلك وإذا فاز الفريق باللقب سيكون الأداء الأفضل من الناحية التدريبية في تاريخ الدوري الممتاز.”

وأشاد تيري هنري المهاجم السابق لأرسنال بالغريم اللدود وقال “الفريق لم يبدأ الموسم جيدا لكنه حافظ على هدوئه ولم يشعر أحد بالذعر والكل حافظ على بروده… والآن يبدو كفريق.. يمكنه الفوز باللقب. يجب أن تشيد بالمدرب والإدارة.”

وفاز توتنهام لآخر مرة بلقب الدوري في 1961 عندما أصبح أول فريق انجليزي يجمع بين ثنائية الدوري والكأس في القرن العشرين لكن نجاحه بعد ذلك اقتصر على الكؤوس الأوروبية والمحلية.

وحصل توتنهام على المركز الثاني لآخر مرة في الدوري عام 1963 ولم يسبق له أن أنهى الموسم في المركز الثالث منذ بدء عهد الدوري الممتاز.

ولا يوجد في توتنهام ومنهم بوكيتينو نفسه من يتحدث عن الفوز باللقب لكن مع كل انتصار جديد يزيد هذا الاحتمال.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة