الرئيسيةالدورى الاسبانى#تير_شتيغن ينقذ #برشلونة!

برشلونة – رويترز: أثبت حارس المرمى الألماني مارك-أندريه تير شتيجن أنه بالفعل متعدد المواهب والقدرات وحصل على الكثير من الاشادة والمديح بعد تألقه بشكل لافت خلال المباراة القوية التي انتهت بفوز فريقه برشلونة 2-صفر على مضيفه أتلتيك بيلباو في دوري الدرجة الاولى
الأسباني لكرة القدم.

وخضع الحارس الدولي لاختبار قوي في استاد سان ماميس لكنه نجح في الخروج بشباكه نظيفة بعد أن سدد أصحاب الأرض 17 مرة على مرماه كما أنه نجح أيضا في التصدي لأربع محاولات من جانب هداف بيلباو الشهير أريتز أدوريز.

وبفضل جهود وتألق تير شتيجن بصفة أساسية نجح برشلونة متصدر الترتيب في الصمود في وجه الهجمات الكاسحة لأصحاب الأرض في المراحل الأولى من المباراة ومن بينها رأسية أدوريز في الدقيقة 17 كما تصدى الحارس ببراعة لفرصة كبيرة من نفس المهاجم بعد لحظات قليلة.

وقبل تسع دقائق من نهاية الشوط الأول منح الأرجنتيني ليونيل ميسي برشلونة التقدم لكن بيلباو لم يتوقف عن التسديد نحو مرمى تير شتيجن طوال الشوط الثاني.

وقبل ست دقائق من النهاية وبجهد هائل أنقذ حارس ألمانيا ضربة رأسية أخرى من أدوريز ليحرم أصحاب الأرض مما يمكن اعتباره أفضل فرصة لهم طوال المباراة.

وأضاف لاعب الوسط البرازيلي باولينيو الهدف الثاني للضيوف في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وأشاد سيرجيو بوسكيتس لاعب وسط برشلونة بحارس مرماه قائلا “لقد لعب دورا هائلا في هذا الفوز قدم أداء هائلا ولعب دورا فاعلا في خروجنا فائزين”.

وأضاف بوسكيتس “نحن سعداء بوجوده معنا ومرة أخرى لعب دورا فاعلا في هذه اللحظات الفاصلة عندما كانت النتيحة صفر-صفر وعندما كانت 1-صفر في الدقائق الأخيرة إذ كان من الممكن أن تنتهي المباراة بالتعادل”.

وكان تير شتيجن انضم إلى برشلونة قادما من بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني في 2014 كبديل على المدى الطويل لفيكتور فالديس لكنه أصبح الحارس الأول للفريق بعد منافسة حامية مع التشيلي كلاوديو برافو طوال موسمين.

وأحيانا تعرض لانتقادات بسبب خروجه غير المناسب من منطقته وهو ما كلف برشلونة غاليا في السابق وسبق لتير شتيجن أن تعثر في نفس الاستاد عندما خسر برشلونة 4-صفر في كأس السوبر الاسبانية في 2015.

في أيد أمينة لكن تير شتيجن كان واحدا من أفضل لاعبي فريقه وأكثرهم نفعا له خلال الموسم الحالي وسبق له انقاذ فريقه في مواجهات صعبة أمام خيتافي وأتلتيكو مدريد كما لعب دورا في مساعدة فريقه على معادلة رقم قياسي بالحصول على 28 نقطة في أول عشر مباريات من الموسم.

وأشادت صحيفة سبورت الاسبانية بالحارس الألماني ووصفته على غلافها بأنه “الخارق تير شتيجن” في حين قالت صحيفة موندو ديبورتيفو إن برشلونة “في أيد أمينة” بفضل وجوده.

وقال ارنستو بالبيردي مدرب برشلونة “الفوز هنا لا يتحقق الا بعد معاناة لا سبيل غير ذلك”.

وأضاف “هذا هو قانون سان ماميس هذا ما يقولونه وعندما كنت مدربا للفريق صاحب الأرض كنا نسبب الكثير من المتاعب للمنافسين حتى آخر لحظة”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة