الرئيسيةكتاب الرياضيخالد الفضلي في هاشتاق رياضي : كأس الخليج لم تعد بطولة "نفسية"

خالد الفضلي

كأس الخليج لم تعد بطولة “نفسية”

اسفرت قرعة كأس الخليج التي أقيمت بالعاصمة السعودية الرياض عن مجموعتين احداهما متوازنة والاخرى نارية حيث ضمت المجموعه الاولى الاخضر صاحب الارض والجمهور بالاضافة  الى الجارين قطر والبحرين واليمن ولعل المنافسة انحصرت بين الثلاثة الاوائل  لما يتمتعا به من مستوى متقارب اما اليمن فلا اعتقد انه سيكون مؤثر في المجموعه فمشاركته شرفيه والمجموعه تضم بطلين سابقين هما السعوديه وقطر وقد يكونا الاقرب للتآهل..

ام المجموعه الثانيه فلنطلق عليها كما اشار المتابعين والمراقبين “مجموعة الموت” لان الاربعة منتخبات لديهم خبرة بطولات الخليج وسبق لهم جميعا تحقيق اللقب وتوقع المتأهل سيكون صعبا جدا وقد يكون لفارق الاهداف دورا في تأهل  ثاني المجموعه والله اعلم.

#حظوظ_منتخبنا_في_خليجي22

ازرقنا في أسوء حالاته يعتبر مرشحا للقب فلدينا علاقة خاصة  ووطيدة مع البطولة ورغم ان المؤشرات كلها سلبية  فخطة الاعداد كانت غير واضحة المعالم ولا توجد اهداف واضحة للاستفادة من المعسكرات ناهيك عن المباريات الوديه مع اندية  ومنتخبات مستواها الفني اقل من مستوى منتخبنا بكثير ولا نجني من وراء هذه المباريات سواء زيادة عدد المباريات الدوليه للاعبين وتعزيز اواصر التعاون الانتخابي على مستوى القاره الصفراء.
بالمجمل معسكرات سياحيه للاسف ولكن لدينا أمل بلاعبين الازرق بأن  يكونوا بقدر المسئولية وان يكونوا في الموعد فالكره في ملعبهم وثقتنا بهم كبيره بعد الله عزوجل..
واتمنى ان لا يتحفنا كالعادة مسئولينا بالتصريحات الرنانه والتي تتسبب بضغط كبير عاللاعبين من واقع تجربه خلال 6 بطولات شاركت بها كلاعب وبطولة كمحلل فني وان غدا لناظره قريب وبالنهايه اتمنى من كل قلبي ان تكون نسخة خليجي22 بطولة اللاعبين والمستوى الفني لا بطولة الشخصيات والمسئولين الرياضيين!!

#خليجيات

لازال بعض النقاد والمحللين يقولون بأن البطولة
“نفسية” أكثر  منها “فنية” على الرغم  من ان المنتخب الاماراتي قد كسر هذه القاعدة في خليجي 21 بتحقيقه اللقب بآفضليه فنيه بإمتياز..!

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة