الرئيسيةالدورى الايطالىخطيبة روجاني تثير الشك حول تعامل يوفنتوس مع الكورونا

ميشيلا تحتفل مع روجاني بلقب الدوري الإيطالي 2017

أثارت خطيبة مدافع يوفنتوس دانييلي روجاني الشك حول مدى نجاح النادي الأبيض والأسود في التعامل مع أزمة كورونا التي أوقفت النشاط الكروي في إيطاليا تماماً.

وكان روجاني هو أول لاعب تم الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا وذلك بعد مباراة إنتر ميلان في قمة الدوري الإيطالي بأيام، ثم أصيب كذلك بليز ماتويدي وباولو ديبالا.
وقالت خطيبة روجاني أنه قد تم اكتشاف إصابته في نفس يوم مباراة يوفنتوس والإنتر، وهذا عكس ما أشار له نادي السيدة العجوز.

روجاني أصيب بالكورونا قبل مباراة الإنتر !
دانييلي روجاني مدافع يوفنتوس ، 25 عاماً

فنادي يوفنتوس أوضح في بيان له أنه لم يتم التعرف على إصابة روجاني إلا في 11 مارس الماضي، على الفور تم إدخال جميع لاعبي النادي في الحجر الصحي تفادياً لانتشار العدوى.
بينما قالت ميشيلا بيرسيكو في حديثها لأحد المواقع الإيطالية : “لقد عاد دانييلي من التدريبات وكان يشعر بالإعياء وأصيب بالحمى.. وتم إجراء الاختبار عليه يوم الأحد 8 مارس وظهرت النتيجة في اليوم التالي”.
وتعتقد صديقة المدافع الإيطالي أنه كان ينبغي على النادي أن يُبعد روجاني عن بقية عناصر الفريق بعد شعوره بالحمى كإجراء احترازي.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة