الرئيسيةعالميةخليلوزيتش استوعب الدرس الكوري

طوكيو – رويترز: شدد البوسني وحيد خليلوزيتش على أنه الرجل المناسب لقيادة اليابان في نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في روسيا الصيف المقبل على الرغم من انه شاهد فريقه وهو يعاني من هزيمة مذلة أمام كوريا الجنوبية.

وكانت الخسارة 4-1 أكبر هزيمة تمنى بها اليابان على أرضها أمام كوريا منذ عام 1954 وأدت النتيجة لاحتفاظ كوريا الجنوبية بقيادة مدربها شين تاي-يونج بلقب بطولة شرق آسيا.

واعتذر وحيد خليلوزيتش، الذي سيواجه فريقه بولندا والسنغال وكولومبيا في دور المجموعات بنهائيات كأس العالم العام المقبل، عن الهزيمة وقال انه سيتعلم عدة دروس من هذه الخسارة.

وقال وحيد خليلوزيتش الذي قاد الجزائر لدور 16 في نهائيات البرازيل 2014 “أنا آسف لإنهاء العام بهذه الطريقة لكن هذه من نوعية المباريات التي سنتعلم منها الكثير من الأمور”.

وأضاف “نحتاج للنظر إلى الموقف الحالي لليابان أعرف ما ينتظرنا في كأس العالم وهذه هي نوعية المباريات التي يمكن أن نتعلم منها عدة دروس”.

وتابع “أعرف الكثير واستطعت اكتساب الكثير من الأشياء وسأبذل قصارى جهدي لكي نؤدي بشكل جيد في كأس العالم”.

والقليل من أفراد تشكيلة وحيد خليلوزيتش التي شاركت في بطولة شرق آسيا يحتمل مشاركتهم في كأس العالم في يونيو المقبل عندما تلعب اليابان في النهائيات للمرة السادسة على التوالي.

ولم تسنح الفرصة لليابان أو كوريا الجنوبية لاختيار لاعبيهم الذين يشاركون مع أندية أوروبية بسبب توقيت تلك البطولة الإقليمية.

وقال وحيد خليلوزيتش “لا يمكن المقارنة بين اليابان وكوريا لا يوجد وجه للمقارنة، قدم لاعبو اليابان كل ما في وسعهم لكن كأس العالم قصة مختلفة ولن أشارك بتلك التشكيلة في كأس العالم”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة