الرئيسيةمحليةديشامب ينجح في ترويض الهداف جريزمان

باريس (د ب أ): قام منتخب فرنسا بأكثر من المطلوب منه حتى الآن بعد الفوز الساحق على ايسلندا 2/5 في طريقه للصعود إلى المربع الذهبي لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) ليواجه منتخب ألمانيا بطل العالم.
وتلقى منتخب فرنسا دفعة معنوية هائلة بعد تسجيله أربعة أهداف في الشوط الأول خلال خامس مباراة له في البطولة، كما نال مدرب الفريق ديدييه ديشامب استحسان الجماهير بعد سلسلة من الانتقادات، وذلك قبل المباراة المرتقبة أمام ألمانيا في مارسيليا الخميس في المربع الذهبي للبطولة.
ولكن في الوقت ذاته فإن الجماهير الفرنسية تدرك جيداً المهمة التي بانتظار فريقها، أمام المنتخب الألماني حتى وإن كان يعاني من الإصابات والإيقاف في صفوفه.
ونشرت صحيفة “ليكيب” صورة لاوليفييه جيرو وهو يحتفل مع انطوان جريزمان وبليس ماتويدي معلقة عليها بالقول “أشبه بالكمال”، في الوقت الذي نشرت فيه صحيفة “لو باريسين” نتيجة المباراة ” 2/5″ بطول الصفحة الرئيسية.
وأضافت ليكيب “الآن قمة إيفرست” في إشارة إلى المواجهة أمام ألمانيا.
واعترف المدرب الفرنسي ديدييه ديشامب بقوة المنتخب الألماني، وقال “ألمانيا هي ألمانيا، إنه أفضل فريق في أوروبا وفي العالم.. لن تكون جولة في المتنزه ولكن كل الاحتمالات قائمة، وعلينا أن نقدم كل ما بوسعنا”.
ولم يعد هناك الكثير من الوقت أمام ديشامب للاستقرار على خياراته الفنية للمباراة، لكن يبدو أنه سيدفع بانطوان جريزمان في العمق الهجومي بجانب اوليفييه جيرو مجدداً، بدلاً من الاعتماد عليه في مركز الجناح الأيمن.
ونجحت هذه الطريقة في الشوط الثاني من المباراة أمام أيرلندا، حيث سجل جريزمان هدفي الفوز 1/2 بعد أن كانت الديوك متأخرة بهدف في دور الستة عشر، واعتمد ديشامب على نفس الخطة في المباراة أمام ايسلندا في دور الثمانية. وقال ديشامب “سأفكر في طريقة اللعب، لست الوحيد الذي يغير طريقة لعبه، يواخيم لوف مدرب ألمانيا فعل المثل أمام إيطاليا في دور الثمانية، سأفكر جيداً في الأمر”.
وتحدث ديشامب عن جريزمان هداف البطولة قائلاً “انطوان سجل بداية حذرة في البطولة، أردت ترويضه في أول ثلاث مباريات، الآن أصبح جاهزاً وأظهر أنه قناص بارع”.
وسجل جريزمان هدفاً في شباك ايسلندا في الثواني الأخيرة من الشوط الأول عبر تسديدة عالية (لوب) محرزاً هدفه الرابع في البطولة، بعد أن تقدم جيرو وبول بوجبا وديميتري باييه بثلاثة أهداف للديوك.
وسجل جيرو الهدف الثاني له والخامس لفرنسا في الشوط الثاني، لكن الدفاع الفرنسي اهتز بعدها ليسجل منتخب ايسلندا هدفين ويخرج من الملعب مرفوع الرأس.
وقال جيرو محذراً “علينا أن نمحو هذه الأخطاء الدفاعية، علينا ألا نسمح بحدوث ذلك أمام ألمانيا لأننا سندفع الثمن غالياً”.
وتحدث باييه عن تقديم منتخب بلاده أفضل مباراة له في البطولة أمام ايسلندا، وأبدى ديشامب سعادته بنجاح كل مهاجمي الفريق في التسجيل.
ومن المتوقع أن تشهد قائمة الفريق عودة المدافع عادل رامي ونجولو كانتي بعد أن غابا عن مواجهة ايسلندا في دور الثمانية للإيقاف.
ونجح صامويل اوميتي في تعويض غياب رامي بشكل جيد، في أول مشاركة له مع المنتخب الوطني.
وقال ديشامب “اوميتي أكد كل ما رأيت فيه، إنه مدافع جيد ولعب بشكل هادئ، لقد أدى دوره ونحن دافعنا بشكل جيد”.
ولكن الهجوم الألماني أشد قسوة من كل الفرق التي واجهتها فرنسا حتى الآن سواء رومانيا أو ألبانيا أو سويسرا أو ايرلندا أو سويسرا، رغم غياب ماريو جوميز بسبب الإصابة التي لحقت به.
ولن ينخدع منتخب فرنسا في غياب المدافع الألماني ماتس هوميلز للإيقاف، نظرا لأن الماكينات تمتلك خيارات عديدة في خط الدفاع، الذي يقوده جيروم بواتينج.
وسجل هوميلز هدف الفوز في المباراة التي جمعت ألمانيا بفرنسا في دور الثمانية لمونديال 2014 بالبرازيل، كما فازت ألمانيا في مواجهتين أخريين بين الفريقين في المربع الذهبي لمونديال 1982 و6 مونديال 1986.
ولكن فرنسا ظهرت بشكل جيد خلال الفوز الودي على ألمانيا 2/صفر في نوفمبر الماضي، وهي المباراة التي تزامنت مع حدوث تفجيرات إرهابية في باريس، وخارج استاد دو فرانس الذي استضاف المباراة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة