الرئيسيةالدورى الاسبانىرئيسا برشلونة السابق والحالي يرفضان التحقيق معهما في قضية نيمار

 

 

مدريد (د ب أ)- رفض كل من جوسيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة الأسباني وسلفه ساندرو روسيل الإدلاء بأقوالهما أمام القضاء الأسباني اليوم الاثنين حول صفقة انتقال البرازيلي نيمار للنادي الكتالوني، بداعي أنهما يتمسكان بأقوالهما التي أدليا بها سابقا في قضية أخرى تتعلق بنفس الموضوع.

وحضر بارتوميو وروسيل أمام المحكمة الوطنية بمدريد ولم يرغب أي منهما في الإجابة على الأسئلة التي وجهها إليهما وكيل النائب العام خوسيه بيرلاس والقاضي خوسيه دي لا ماتا، الذي استدعى كلا الرئيسين للتحقيق معهما في جرائم فساد واحتيال شابت صفقة التعاقد مع لاعب برشلونة.

وبدأت هذه التحقيقات بعد الشكوى التي قدمتها شركة “دي أي إس” التي تمتلك جزءا من الحقوق التجارية الخاصة باللاعب نيمار بعد أن شعرت بأنها تعرضت لعملية احتيال خلال هذه الصفقة عن طريق قيام ناديا برشلونة وسانتوس البرازيلي بتزييف المقابل المالي لضم اللاعب البرازيلي.

وأقر بارتوميو وروسيل أمام قاضي التحقيق أنهما متمسكان بما أدليا به من أقوال في فبراير 2015 في القضية، التي رفعها أحد مشجعي برشلونة، الذي أكد أن ضم نيمار كلف خزانة برشلونة 83 ألف يورو (90 مليون دولار)، عندما أعلن النادي أن القيمة المالية لصفقة انتقال اللاعب البرازيلي هي 17 مليون يورو فقط.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة