الرئيسيةالدورى الاسبانىرحلة صعبة لبرشلونة في «بلاد الأندلس» واختبار سهل لـ «الملكي» قبل «ديربي...

ينتظر برشلونة المتصدر رحلة محفوفة بالمخاطر الى اشبيلية اليوم في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الاسباني لكرة القدم، فيما يخوض مطارده المباشر وغريمه التقليدي ريال مدريد اختبارا سهلا امام ضيفه ايبار الرابع عشر.

ولن تكون مهمة رجال المدرب لويس انريكه سهلة على ملعب سانشيز بيخوان حيث لم ينهزم اشبيلية في 31 مباراة متتالية، كما ان الفريق الاندلسي حقق الفوز في مبارياته السبع الاخيرة في مختلف المسابقات والخمس الاخيرة في الدوري عزز بها موقعه في المركز الخامس برصيد 61 نقطة وبات يشكل ضغطا كبيرا على فالنسيا الرابع حيث تفصل بينهما نقطة واحدة فقط.

في المقابل، يتقدم برشلونة بفارق 4 نقاط عن ريال مدريد وقد يدخل مواجهته ضد اشبيلية تحت ضغط كبير في حال فوز النادي الملكي لانه سيلعب قبله بساعتين وقد يقلص الفارق بينهما الى نقطة واحدة مؤقتا، وبالتالي فالفريق الكاتالوني سيسعى لا محالة الى تفادي التعثر للحفاظ على فارق النقاط بينهما في سعيه الى استعادة اللقب المحلي ومواصلة المنافسة على الجبهات الثلاث (الدوري والكأس المحليان ومسابقة دوري ابطال اوروبا).

كما ان المباراة ستكون أفضل استعدادا للنادي الكاتالوني قبل حلوله ضيفا على باريس سان جرمان الفرنسي في ذهاب الدور ربع النهائي للمسابقة القارية العريقة.

ويعود الفوز الاخير لاشبيلية على الفريق الكاتالوني الى 14 أغسطس 2010 في ذهاب الكأس السوبر الاوروبية عندما فاز 3-1 وسحقه برشلونة برباعية نظيفة ايابا وظفر باللقب.

وعموما خرج برشلونة فائزا 8 مرات في المباريات العشر الاخيرة بين الفريقين دون ان يتذوق طعم الخسارة.

وفي المباراة الثانية، تبدو كفة ريال مدريد راجحة لتحقيق الفوز الثالث على التوالي منذ خسارته الكلاسيكو امام برشلونة 1-2، وذلك عندما يستضيف ايبار المتواضع الذي حقق فوزا واحدا فقط في مبارياته الـ12 الاخيرة.

ويخوض ريال مدريد المباراة مبدئيا في غياب نجمه وهدافه والليغا البرتغالي كريستيانو رونالدو بسبب الايقاف لتقليه الانذار الخامس في المباراة الاخيرة امام رايو فايكانو.

ويغيب للايقاف الالماني طوني كروس والكولومبي خاميس رودريغيز، فيما اكد المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي ان الكوستاريكي كيلور نافاس سيحرس عرين النادي الملكي بدلا من القائد ايكر كاسياس.

وعلى الرغم من هذه الغيابات، فريال مدريد يملك الاسلحة اللازمة للخروج بانتصار يرفع معنويات لاعبيه قبل القمة المرتقبة امام الجار اتلتيكو مدريد الثلاثاء المقبل على ملعب فيسنتي كالديرون في ذهاب الدور ربع النهائي للمسابقة القارية العريقة وفي اعادة للمباراة النهائية للموسم الماضي.

وتنتظر اتلتيكو مدريد حامل لقب الليغا رحلة صعبة لمواجهة ملقة السابع في سعيه الى الحفاظ على المركز الثالث الذي ينافسه عليه بقوة فالنسيا واشبيلية وفي ظل فقدانه الامال نسبيا في الاحتفاظ بلقب الدوري.

ويملك فالنسيا الرابع فرصة تعويض اهداره فوزا في المتناول على مضيفه اتلتيك بلباو (1-1) اول من امس وذلك عندما يستضيف جاره ليفانتي الخامس عشر الاثنين المقبل في دربي مدينة فالنسيا.

ويلعب الميريا الثامن عشر مع غرناطة التاسع عشر قبل الاخير في قمة مؤخرة الترتيب، وسلتا فيغو الثاني عشر مع رايو فايكانو العاشر.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة