الرئيسيةخليجيةرقبة بلماضي مربوطة بلقاء لخويا والخور!

(رويترز) –  يحتاج جمال بلماضي مدرب لخويا إلى تخفيف الضغوط على فريقه والعودة للانتصارات سريعا اذا أراد تجنب المصير نفسه الذي واجهه مع حامل اللقب منذ ثلاث سنوات في دوري نجوم قطر لكرة القدم.

وساهم المدرب الجزائري في تتويج لخويا مرتين متتاليين عند صعوده لأول مرة لدوري النجوم في 2010 وسارت الأمور بشكل جيد قبل أن يرحل عن النادي في أكتوبر 2012 بسبب بداية ضعيفة شهدت هزيمتين في أول ثلاث مباريات من المسابقة.

وعاد بلماضي لقيادة لخويا قبل بداية الموسم الحالي ورغم بداية جيدة حقق خلالها ثلاثة انتصارات متتالية سرعان ما بدأت النتائج في التراجع مع غياب واضح للثقة بين اللاعبين.

ومنذ الفوز على السيلية في مطلع أكتوبر تشرين الأول الماضي جمع لخويا نقطة واحدة في خمس مباريات بالدوري لتزداد الضغوط على بلماضي المدرب السابق لمنتخب قطر قبل مواجهة الخور المتعثر يوم الأحد القادم.

وبعد الهزيمة أمام أم صلال في الجولة الماضية قبل فترة التوقف الدولية قال بلماضي “الحل في العمل طوال الفترة المقبلة واعادة الثقة للاعبين من جديد وهذا الأمر يحتاج أن نستعيد نغمة الانتصارات وهى التي ستعيد الثقة. من دون الفوز ستظل وضعية الفريق صعبة.”

وربما تمثل مواجهة فريق لم يعرف الطريق إلى الفوز سوى في الجولة الماضية على حساب قطر صاحب المركز قبل الأخير فرصة لاستعادة التوازن لكن بلماضي سيفتقد جهود لاعب الوسط التونسي يوسف المساكني بسبب اصابة في الركبة أثناء وجوده مع منتخب بلاده.

ومن المرجح ألا يواجه الريان المنطلق بقوة صعوبة في تخطي عقبة قطر يوم الأحد القادم وتحقيق انتصاره التاسع على التوالي في مواجهة فريق حقق فوزا وحيدا هذا الموسم.

ويملك الريان العائد بقوة لدوري الأضواء هذا الموسم 24 نقطة من ثماني مباريات متقدما بأربع نقاط على الجيش صاحب المركز الثاني والذي لم يخسر أيضا هذا الموسم قبل مواجهة العربي السبت.

ويبحث الجيش عن انتصاره السادس على التوالي ومن المفترض أن يستعيد جهود المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله هداف المسابقة هذا الموسم حتى الآن بعد غيابه بسبب اصابة في العضلات منذ نهاية الشهر الماضي.

ويعتقد علي سند النعيمي مدافع الجيش أن فريقه استفاد من فترة التوقف الدولية قبل مواجهة العربي صاحب المركز الرابع.

وقال النعيمي “بدأنا الدوري بتصاعد مستمر ودخلنا في المنافسة ثم جاءت فترة التوقف التي استطعنا أن نستفيد منها. قام الجهاز الفني بتجهيز جميع اللاعبين استعدادا للاستحقاقات المقبلة.”

وسيحاول السد صاحب المركز الثالث برصيد 18 نقطة الحفاظ على سجله الخالي من الهزيمة هذا الموسم والاستمرار في دائرة المنافسة عندما يواجه الخريطيات يوم الأحد.

وتنطلق الجولة الجمعة عندما يلعب أم صلال المنتشي بفوزه على لخويا ضد الأهلي ومسيمير متذيل الترتيب ضد الوكرة بينما سيتقابل السيلية السبت مع الغرافة الغائب عن الانتصارات في آخر خمس مباريات مثل حامل اللقب.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة