الرئيسيةالدورى الايطالىروما ولاتسيو يواجهان أتالانتا وجنوى

يشتعل الصراع بين فريقي العاصمة روما ولاتسيو للمنافسة على المركز الثاني في الدوري الإيطالي بعدما حسم يوفنتوس اللقب لصالحة، ويخوض الفريقان مواجهتين صعبتين أمام أتالانتا وجنوى على التوالي في ظل صراعهما للحصول على المركز الثاني المؤهل مباشرة لمرحلة المجموعات في دوري الأبطال. ويبلغ رصيد لاتسيو حاليا 62 نقطة، متفوقا بفارق نقطة واحدة على جاره اللدود روما، الذي يحتل المركز الثالث.
وقال مدرب لاتسيو ستيفانو بيولي مدرب لاتسيو عقب فوزه فريقه الكبير على ضيفه بارما 4-0 الأربعاء الماضي: «إننا لم نحقق أي شيء حتى الآن. مازالت هناك خمس مباريات بانتظارنا، وينبغي علينا مواصلة السير على نفس النهج». وستكون المواجهتان الأخيرتان للاتسيو في البطولة حاسمتين في تحديد مصيره، حيث يستضيف روما في المرحلة قبل الأخيرة، ثم يختتم مبارياته في المسابقة بمواجهة مضيفه نابولي، قبل أن يواجه يوفنتوس في نهائي كأس إيطاليا يوم 31 مايو المقبل بعد أسبوع واحد فقط من نهاية الدوري.
ويسعى روما لتأمين تواجده ضمن الثلاثة الكبار في المسابقة، عندما يستضيف جنوى بالملعب الأولمبي، خاصة في ظل المنافسة المحتدمة التي يواجهها من نابولي، صاحب المركز الرابع، الذي يستضيف ميلان اليوم. وتعرضت آمال ميلان في التأهل للدوري الأوروبي الموسم المقبل لانتكاسة جديدة عقب خسارته الموجعة أمام جنوى 1-3 الأربعاء ليتجمد رصيده عند 43 نقطة في المركز العاشر، بفارق ثماني نقاط خلف المركز الخامس المؤهل للدوري الأوروبي.
ويأتي تراجع ميلان في ظل الحديث عن اقتراب رجل الاعمال التايلندي بي تايشوبول من شراء 51 في المئة من اسهم النادي الذي يملكه رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني. وكتبت صحيفة «لاغازيتا ديلو سبورت» على موقعها الالكتروني: «برلسكوني قال نعم للسيد بي، الموعد غدا السبت في اركوري» مكان اقامة مالك النادي الايطالي.
وبعد مفاوضات استمرت عدة ايام في ميلانو، عاصمة منطقة لامبارديا، قد يصبح الاتفاق رسميا ، حسب عدة صحف اشارت الى ان المبلغ يصل الى 500 مليون يورو.
وكان برلوسكوني اشترى ميلان في 20 فبراير 1986، واحرز الفريق تحت رئاسته لقب بطل دوري ابطال اوروبا 5 مرات. ويفتقد ميلان اليوم لاعبه الفرنسي جيريمي مينيز الذي اوقفته لجنة الانضباط في الاتحاد الايطالي بعد توجيهه الشتائم لحكم مباراة فريقه مع جنوى اثر طرده في الدقيقة 72. ولن يستطيع مينيز، احد ركائز ميلان، المشاركة قبل المرحلة الاخيرة في 31 مايو ضد اتلانتا.
وتشهد المرحلة ذاتها أيضا العديد من المواجهات المتكافئة، حيث يلتقي فيورنتينا مع تشيزينا، وإنتر مع كييفو، وفيرونا مع أودينيزي، بينما يلتقي كالياري مع بارما غداً في ختام المرحلة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة