الرئيسيةالدورى الاسبانىرونالدو.. أكون أو لا أكون !

مدريد -د ب أ: بعد موسم غير طبيعي على الإطلاق، حانت لحظة العودة بالنسبة للاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الذي يحتاج إلى التألق بقوة أمام باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا وإلى إثبات أنه في عمر الثالثة والثلاثين لا يزال قادرا على الحفاظ على موقعه على القمة وأنه يستحق الحصول على راتب أكبر.

ويمر النجم البرتغالي بأوقات غير معتادة تحيطه الكثير من الشكوك التي لازمته منذ انطلاق الموسم بسبب معدل تهديفه المتراجع في الدوري الإسباني.

ونجح رونالدو في تسجيل ثلاثية “هاتريك” في شباك ريال سوسيداد ورفع عدد أهدافه في المسابقة الإسبانية إلى 11 هدفا أحرزها في 23 مرحلة، وهو ما يعد إحصائية هزيلة بالنسبة لقائد منتخب البرتغال.

ويختلف الحال كليا مع رونالدو في بطولة دوري أبطال أوروبا، فقد أصبح النجم الكبير هذا الموسم أول لاعب يسجل أهدافا في كل مباريات دور المجموعات.

يذكر أن رونالدو سجل تسعة أهداف حتى الآن في نسخة العام الجاري للبطولة الأوروبية ويتطلع إلى تسجيل المزيد خلال مشوار فريقه المحتمل في هذه المنافسات.

وقال رونالدو: “أسعى دائما لأن أكون في أعلى المستويات، ولكن أحيانا لا تسير الأمور كما نأمل، ولكن الخبرة علمتني أنه يجب الاستمرار في العمل بجد من أجل الوصول إلى أهدافنا”.

وأصبح رونالدو يواجه مع مرور الوقت تحديات أكثر، أولها شخصيته و طموحه الذي لا حدود له، والذي يعد أحد أسرار نجاحه، وثانيا يأتي صراعه مع الزمن وتقدمه في العمر وثالثا وأخيرا هجمات الانتقادات من الخصوم الذين يترصدون سقوطه منذ سنوات.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة