الرئيسيةعالميةسان جيرمان يصارع على نقاط سانت إيتيان

باريس- ا ف ب: يريد باريس سان جيرمان النهوض من الكبوة التي تعرض لها في المرحلة السابقة بسقوطه أمام موناكو 1-3 وذلك عندما يستضيف سانت إيتيان على ملعب بارك دي برانس ضمن منافسات المرحلة الرابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم. 
وكان الخاسر الأكبر من السقوط في وقت مبكر من الموسم أمام فريق الإمارة، المدرب الجديد الإسباني أوناي إيمري علماً أن كتيبة المدرب السابق لوران بلان بقيادة النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش منيت بأول خسارة لها الموسم الماضي في فبراير. 
ويريد سان جيرمان تحقيق نتيجة إيجابية ضد سانت إيتيان قبل مواجهته المرتقبة ضد أرسنال في الجولة الأولى من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا الأسبوع المقبل. 
ويقف التاريخ إلى جانب فريق العاصمة في مواجهة سانت إيتيان، حيث خرج سان جيرمان فائزاً في مبارياته التسع الأخيرة ضد منافسه. 
وخسر سان جيرمان جهود مدافعه البرازيلي ديفيد لويز الذي عاد إلى فريقه السابق تشيلسي الإنجليزي. 
وكشف مدرب سان جيرمان إيمري أنه لم يكن وارداً التخلي عن المدافع البرازيلي الصلب، وقال في هذا الصدد “قلت له إنني لا أريد التخلي عن خدماته وأنه عنصر أساسي في الفريق. لكن إذا كان ليس سعيداً بيننا واعتبر أن الأفضل له الانتقال إلى فريق آخر فأنا أحترم قراره”. 
وكان لويز قام بزيارة إلى مقرّ باريس سان جيرمان مطلع الأسبوع الحالي لتوديع زملائه. 
وأغلب الظن أن أكبر الفائزين من قرار لويز بالانتقال إلى تشيلسي، مواطنه ماركينوس الذي سيحل بدلاً منه في مركز قلب الدفاع إلى جانب قائد الفريق مواطنهما ثياجو سيلفا. 
يذكر أن ماركينيوس توج بالميدالية الذهبية في صفوف بلاده الأولمبي ويلعب أساسياً في صفوف منتخب بلاده الأول إلى جانب ميراندا. 
ويأمل لاعب الوسط الدولي الفرنسي بليز مكاتويدي في استعادة مركزه أساسياً في صفوف سان جيرمان وقد ألمح إلى ذلك إيمري بقوله “من هو أفضل لاعب عندما يتعلق الأمر بالضغط على الفريق المنافس عندما تكون الكرة بحوزته، بالطبع إنه ماتويدي.
واعتبر مدرب سانت إيتيان كريستوف غالتييه أن فريقه يملك فرصة العودة بنتيجة إيجابية ضد باريس سان جيرمان، وقال “مستوى سان جيرمان ليس مستقراً في الوقت الحالي بوجود مدرب جديد وفلسفة جديدة. كما أن معظم لاعبيه كانوا يدافعون عن ألوان منتخباتهم الوطنية ويغيب عنه أكثر
من لاعب أساسي”. 
ويأمل ليون الذي يستضيف بوردو أن يتعافى مهاجمه ألكسندر لاكازيت من إصابة طفيفة تعرض لها وأبعدته عن صفوف منتخب فرنسا علماً أنه سجل ستة أهداف حتى الآن هذا الموسم. 
في المقابل تأكد غياب الجناح ماتيو فالبوينا وصانع الألعاب نبيل فقير. 
وتبرز مباراة دربي المتوسط بين نيس ومارسيليا خصوصاً أنها قد تشهد مشاركة أولى للمهاجم الإيطالي المشاكس ماريو بالوتيلي إلى الأول قادماً من ليفربول الإنجليزي. 
يذكر أن ملكية مارسيليا انتقلت إلى رجل الأعمال الأمريكي فرانك ماكورت الذي ينوي التعاقد مع المدرب الفرنسي المحنك رودي جارسيا للإشراف على الفريق بدلاً من فرانك باسي بحسب تقارير صادرة أمس الخميس. 
يذكر أن جارسيا من دون نادٍ حالياً بعد إقالته من تدريب روما الموسم الماضي. 
وفي المباريات الأخرى، يلتقي انجيه مع ديجون، وباستيا مع تولوز، وجانجان مع مونبلييه، وليل مع موناكو، ولوريان مع نانسي، ونانت مع متز، ورين مع كان.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة