الرئيسيةالدوري الانجليزيستيفن #جيرارد يعتزل كرة القدم نهائياً

لندن (د ب أ)- أعلن ستيفن جيرارد قائد المنتخب الإنجليزي ونادي ليفربول سابقا، أنه سيعتزل كرة القدم بعد مسيرة استمرت لنحو عقدين من الزمان.
وقال جيرارد 36 عاما “الآن هو الوقت المناسب لإنهاء مسيرتي” وذلك بعد مسيرة حافلة فاز خلالها بثمانية ألقاب، من بينها دوري أبطال أوروبا في 2005.

وأوضح جيرارد في مقابلة مع محطة “بي تي سبورت” التليفزيونية “جسدك يبدأ في الحديث اليك، الآلام والأوجاع تزداد”.
وأضاف “الطريقة التي تشعر بها داخل الملعب تتغير، شعرت بأنني أصبحت أكثر بطئا، لم يعد بإمكاني الوصول إلى ما كنت اصل اليه وهذا محبط، الآن هو الوقت المناسب”.
وبفضل قوته وسرعته وتسديداته الصاروخية فرض جيرارد نفسه على الفريق
الأول لليفربول تحت قيادة جبرارد هولير في 1998.
وشارك جيرارد في 708 مباراة مع ليفربول وسجل 186 هدفا، وحمل شارة قيادة الفريق منذ 2003 وحتى رحيله في 2014 إلى لوس أنجليس جالاكسي الأمريكي.
وفاز جيرارد بثمانية ألقاب مع ليفربول، من بينها لقبين في كأس الاتحاد الإنجليزي ولقب كأس الاتحاد الأوروبي، ولكن لحظة المجد جاءت في 2005 عندما قاد الفريق للقب دوري الأبطال عبر الفوز على ميلان الإيطالي في النهائي بضربات الجزاء بعد أن كان الفريق متأخرا صفر/3 في الشوط الأول من المباراة التي جرت في اسطنبول.
وأوضح جيرارد في بيان “فخور بخوض أكثر من 700 مباراة مع ليفربول، الكثير منها كقائد، وقد أديت دوري في مساعدة الفريق على إعادة البطولات الكبرى إلى انفيلد، لن أنسى الليلة الشهيرة في اسطنبول”.
وأضاف “على المستوى الدولي أشعر بالتميز لمشاركتي في 114 مباراة مع المنتخب الإنجليزي كما نلت شرف حمل شارة قيادة منتخب بلادي”.
وأوضح جيرارد أن ليفربول يعني “العالم” بالنسبة له وأشاد بالفريق لأنه جعل منه “شخصا مهذبا” و”لاعب كرة جيد”.
وخلال الـ18 شهرا الأخيرة أكد جيرارد أنه بدأ يشعر بأن أفضل أيام حياته الكروية باتت جزء من الماضي.
وقال جيرارد “أخر ثلاثة أو أربعة أشهر تعرضت لكثير من الإصابات، المباريات أصبحت أكثر ثقلا بالنسبة لي والسفر بدأ يؤثر علي”.
وتابع “عشت لحظات خلال الأشهر الأخيرة كنت أشعر بأنني لا أؤدي بشكل جيد أو أن لاعب أخر تفوق علي، لكن لم أكن أعترف بذلك لنفسي”.
وأشار “لقد استمعت إلى الناس عبر السنين، أشخاص ذوي أهمية في كرة القدم أثق بهم وأكن لهم كل الاحترام، وقد قالوا لي لا تجعل مسيرتك تطول بشكل مبالغ حتى لا يصبح الأمر محرجا”.
وقال يورجن كلوب المدير الفني لليفربول أن الباب سيظل مفتوحا دائما أمام جيرارد، في الوقت الذي ربطت فيه تقارير صحفية بينه وبين تولي منصب في الجهاز الفني للفريق.
وأوضح جيرارد “في المستقبل بالتأكيد لدي أحلام وطموحات في تولي منصب إداري أو مدرب مساعد، لقد اشتقت إلى غرفة اللاعبين”.
تجدر الإشارة إلى أن جيرارد سيعمل كناقد تليفزيوني في محطة “بي تي” هذا الموسم.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة