الرئيسيةخليجيةسلبية بين #الشباب و#الرائد بمشاركة #شيكابالا و#عمرو_بركات

الرياضي:
خيم التعادل السلبي على المباراة التي جمعت الشباب بضيفه الرائد ليحصل كل منهما على نقطة، ضمن منافسات المرحلة العشرين من الدوري السعودي لكرة القدم.
ورفع الشباب رصيده إلى 26 نقطة في المركز السابع، كما رفع الرائد رصيده إلى 14 نقطة في المركز الرابع عشر الأخير.
مع بداية الشوط الثاني، أجرى الروماني سيبيريا مدرب الرائد أولى تبديلاته، بخروج صقر عطيف، ونزول فارس العياف، وبعده بعدة دقائق رد كارينيو بإخراج المخضرم ناصر الشمراني، والدفع بعبد الوهاب جعفر، بغية السيطرة على وسط الملعب.
بعد خروج الشمراني، حاول الجزائري محمد بن يطو مهاجم الشباب التعامل وحيدًا مع دفاع الرائد، دون أن يجد مساندة من لاعبي الوسط، فقرر كارينيو مساعدته بإدخال المصري عمرو بركات، في أول ظهور له، بدلًا من لاعب الارتكاز المخضرم أحمد عطيف.
وتعرض حسن معاذ قائد فريق الشباب، لإصابة أجبرته على مغادرة الملعب، في الدقيقة 72، تاركًا مكانه لعلي مجرشي.
وحملت الدقيقة 74 اللحظة التي انتظرها جمهور الرائد، عندما دخل النجم المصري محمود عبدالرازق “شيكابالا”، بدلًا من إسماعيل بانجورا، ليصبح البرازيلي إديسون تراباي في مركز أقرب إلى المرمى.
وكاد الرائد أن يتقدم في الدقيقة 78 بعد أن تدخل عمرو بركات لإبعاد عرضية رائدية لكنها كادت تسقط في المرمى خلف فاروق بن مصطفى، ومرت بجوار القائم الأيسر.
في الدقيقة 85 أضاع محمد سالم مدافع الشباب، كرة خطيرة، عندما أرسل عمرو بركات ركنية مرت من الجميع إلى سالم، على القائم البعيد، لكنه لم يستطع التعامل معها لتمر من فوقه.
وعوّل لاعبو الرائد على الحلول الفردية لشيكابالا في محاولاتهم للوصول إلى مرمى مضيفهم، في حين واصل لاعبو وسط الشباب لاسيما هتان باهبري، الابتعاد عن مستواهم، وفشلوا في صناعة خطورة أو إيصال كرات إلى بن يطو، حتى انتهت المباراة بدون أهداف.


لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....