الرئيسيةخليجيةسلطنة عُمان تستضيف بطولة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الكارتنج

 

 

بمشاركة 19 دولة وأكثر من 260 متسابق
تتأهب الجمعية العمانية للسيارات لاتمام الاستعدادات النهائية لتنظيم النسخة الثانية من بطولة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للكارتنج “كأس الأمم” التي ستستضيفها مسقط في الفترة من 16 إلى 20 نوفمبر الجاري، والتي يتطلع خلالها متسابقين سلطنة عُمان إلى الدفاع عن اللقب العام للبطولة.

وخلال فترة البطولة التي تستمر على مدار خمسة أيام سيعرض أكثر من 260 متسابق من 19 دولة بما في ذلك الدولة المضيفة عُمان، والإمارات والسعودية وقطر والبحرين والكويت واليمن وسوريا ومصر والجزائر والأردن وتونس وفلسطين والمغرب وتركيا وليبيا وقبرص ولبنان وموريتانيا مواهبهم في الكارتينج أملا في نيل اللقب والتتويج بالبطولة.

ستشهد حلبة مسقط سبيد واي بالجمعية العمانية للسيارات في العاصمة مسقط، المنافسات الحامية التي ستنقسم إلى 6 فئات مختلفة تتضمن كل من تحدي مينا روتاكس ماكس (RMC)، وسباق مينا للقدرة والتحمل (RD1)، وسباق مينا للسرعة (RD1).

قال العميد.م سالم بن علي بن خليفة المسكري، رئيس مجلس إدارة الجمعية العُمانية للسيارات، إن بطولة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للكارتنج تعد مناسبة رياضية كبرى لسلطنة عُمان وللجمعية العُمانية للسيارات حيث نستضيف النسخة الثانية من هذه البطولة الإقليمية الكبرى للعام الثاني على التوالي.

وأضاف المسكري:”نسعى في الجمعية العُمانية للسيارات دائماً إلى تقديم الدعم الكامل لرياضات المحركات ونعتبر البطولة حدثًا رئيسيًا لجيل الشباب المحبين لرياضة السيارات في عُمان ودول المنطقة، ويعود الفضل في هذا الإنجاز العظيم بتنظيم البطولة إلى الجهد الكبير والملموس من فريق العمل المتفاني بالجمعية العُمانية للسيارات الذي تمكن من اتخاذ الترتيبات اللازمة لتنظيم نسخة أخرى من البطولة الإقليمية في مسقط خلال هذه الفترة الصعبة بسبب تحديات جائحة كوفيد -19. ”
وقال المسكري: “يعد هذا الحدث حدثًا مهمًا لأبطال رياضة السيارات في المنطقة في المستقبل، وأن الجمعية العُمانية للسيارات تعمل على توفير أفضل التسهيلات لجميع المشاركين والوفود الزائرة أثناء فترة إقامتهم في سلطنة عُمان”.
وتقدم رئيس مجلس إدارة الجمعية العُمانية للسيارات بخالص الشكر والتقدير إلى الاتحاد الدولي للسيارات والاتحادات الوطنية لرياضات المحركات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من المشاركين في البطولة على دعمهم وتعاونهم.

سيكون اليوم الأول ، الثلاثاء 16 نوفمبر ، موعد التسجيل والسحب للبطولة، حيث سيجمع السائقون معداتهم في نفس اليوم، وسيتبع ذلك يومان للتدريبات (الأربعاء والخميس) مع حفل الإفتتاح الرسمي الذي ينظم يوم الخميس 18 نوفمبر في تمام الساعة 6 مساءً.

وستقام منافسات التصفيات المؤهلة وثلاثة سباقات تصفيات يوم الجمعة (19 نوفمبر)، وقد تم تحديد موعد السباق ما قبل النهائي والنهائي في اليوم الختامي من البطولة يوم السبت (20 نوفمبر) قبل تقديم الجوائز وتتويج الفائزين.

ففي تحدي مينا روتاكس ماكس (RMC)، ستقام المسابقات في فئات “مايكرو ماكس” Micro Max و “ميني ماكس” Mini Max و”جونيور ماكس” Junior Max و Senior Max سينيور ماكس و”دي دي 2″ DD2 و “دي دي 2 ماستر” DD2 Master ، وتغطي هذه الفئات من السباقات جميع الفئات العمرية للسائقين المشاركين بالبطولة من عمر ثماني سنوات وما فوق.
وسيكون سباق الـ مينا للقدرة والتحمل (RD1) سباقاً جماعي للفرق للقدرة والتحمل لمدة ساعتين للسائقين الذين لا يقل عمرهم عن 15 عامًا، يمكن أن يشارك عدد 2 أو 3 من السائقين لكل فريق.
وبالنسبة لسباق الـ مينا للسرعة (RD1)، هو سباق فردي للسائقين الذين يبلغ عمرهم 15 عامًا كحد أدنى. سيحدد أطول سباق نهائي الترتيب الإجمالي لسباق مينا للسرعة (RD1)، مع حصول أفضل 3 سائقين على الجوائز.

وسيساهم سائقو بطولة مينا لدول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في جميع الفئات في تجميع نقاط “كأس الأمم” أو نقاط تصنيف الدولة بناءً على أدائهم.

كما سيتم تجميع النقاط التي تم تسجيلها في كل منافسة لتحديد الدول الثلاث الأولى والفائزين بشكل عام والمتوجين كأبطال لكأس المينا لأمم الشرق الأوسط 2021.
وقد تعهد رئيس الاتحاد الدولي للسيارات جان تود ونائب رئيس الاتحاد الدولي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا محمد بن سليم بتقديم الدعم الكامل لحدث الكارتينج الشهير.

تعد بطولة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج (مينا) إحدى سلاسل الكارتينج الرئيسية للشباب والسائقين القادمين تحت إشراف الاتحاد الدولي للسيارات (FIA) ، المظلة العالمية الرسمية لرياضات المحركات.

من الجدير بالذكر أ ن العاصمة العُمانية مسقط كانت قد استضافت النسخة الافتتاحية من بطولة المينا، كأس أمم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال الفترة من 10 إلى 14 فبراير 2020.

يأتي هذا الحدث في إطار برنامج المنح الرياضية التابع للاتحاد الدولي للسيارات، والذي يمكّن أي دولة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من امتلاك مرافق مناسبة واستثمار سنوي مناسب لاستضافة مسابقة الكارتينج الإقليمية.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة