الرئيسيةالدورى الاسبانىشبح ريال مدريد كان حاضراً في أنفيلد وصعد بأتلتيكو على حساب ليفربول

سبورت 360 – ودع نادي ليفربول حامل اللقب، بطولة دوري أبطال أوروبا، من الدور ثمن النهائي بعد الهزيمة أمام أتلتيكو مدريد بنتيجة 4-2 بمجموع المباراتين.

وصعد أتلتيكو مدريد إلى الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا على حساب ليفربول بسيناريو مثير، بعدما حول تأخره بهدفين نظيفين، إلى فوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المواجهة التي جمعت بينهما على ملعب آنفيلد، في إياب الدور ثمن النهائي من المسابقة.
ليفربول يكرر ما حدث مع ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا

وللعام الثاني على التوالي، يودع بطل دوري أبطال أوروبا، المسابقة من نفس الدور “ثمن النهائي”، في العام التالي لفوزه بالبطولة.

ريال مدريد توج بلقب دوري الأبطال 2017/2018، بعد الفوز على ليفربول بثلاثة أهداف مقابل هدف في المباراة النهائية، لكنه ودع البطولة في العام التالي من الدور ثمن النهائي بعد الهزيمة أمام أياكس 5-3 بمجموع المباراتين، بفوزه ذهاباً في هولندا 2-1، وهزيمته إياباً في البرنابيو بأربعة أهداف مقابل هدف.
وشهدت النسخة الماضية فوز ليفربول بالبطولة بعد الفوز على توتنهام في المباراة النهائية بهدفين نظيفين، قبل أن يكرر ما فعله البطل السابق ريال مدريد ويخرج حامل اللقب من دور الـ 16 للعام الثاني على التوالي.
شبح ريال مدريد كان حاضراً في آنفيلد
والمثير للإهتمام، أن ثلاثية أتلتيكو مدريد في شباك ليفربول، كانت بنكهة ريال مدريد، حيث أن لاعب وسط الريال السابق ماركوس يورينتي الذي انتقل للروخيبلانكوس مطلع الموسم الجاري، سجل الهدف الأول والثاني لأتلتيكو مدريد، وصنع الهدف الثالث.

بينما قام لاعب أخر لعب ضمن صفوف ريال مدريد وهو المهاجم ألفارو موراتا، بوضع بصمته في المباراة، بعدما صنع الهدف الثاني لماركوس يورينتي، وسجل الهدف الثالث لفريقه.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة