الرئيسيةمحليةشفاينشتايغر يستعيد بريقه

باريس – (د ب أ)- بعدما تعرض لكم هائل من الكدمات والضرب ، كان باستيان شفاينشتايجر رمزا للجهد الهائل الذي بذله المنتخب الألماني (مانشافت) في المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل والتي تغلب فيها المانشافت على المنتخب الأرجنتيني 1/صفر.
والآن ، يبدو أن شفاينشتايجر سيكون مجددا رمزا لمسيرة المانشافت في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقامة حاليا بفرنسا حيث سجل اللاعب هدفا رائعا لفريقه بعد دقيقتين من نزوله بديلا في المباراة الأولى للفريق بالبطولة لتفوز الماكينات 2/صفر على المنتخب الأوكراني.
وقد يصبح شفاينشتايجر رمزا للمنتخب الألماني مجددا على عكس كثير من التوقعات.
وكان شفاينشتيجر بحاجة ماسة للعودة إلى المشاركة في المباريات بعد غياب جديد عن الملاعب بسبب الإصابة.
ودفع يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني بلاعبه شفاينشتايجر في الدقيقة 90 من المباراة أمام أوكرانيا يوم الأحد.
وبعد اعتزال فيليب لام اللعب الدولي عقب المونديال البرازيلي ، اختار لوف لاعبه شفاينشتايجر ليكون قائدا للفريق ولكن الإصابات العديدة التي تعرض لها في الفترة الماضية أثارت بعض الجدل بشأن مدى احتياج المانشافت لجهوده خاصة مع وجود العديد من اللاعبين المتميزين في خط وسط الفريق.
ورغم وجود لاعبين في صفوف الفريق مثل توني كروس وسامي خضيرة ، ما زال لشفاينشتايجر مكانة مميزة مع الماكينات بعد مسيرة دولية حافلة شهدت مشاركته في 116 مباراة دولية على مدار نحو عقد من الزمان.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة