الرئيسيةعالميةصور.. #المصري_البورسعيدي يحتفل بعودته لبورسعيد

بورسعيد (رويترز) – احتفل المصري بعودته لملعبه في مدينة بورسعيد الساحلية بعد غياب ست سنوات بفوز سهل 4-صفر على جرين بافلوز الزامبي في ذهاب الدور الأول لكأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم.
وبعد خمسة أعوام من حظر اللعب على الاستاد، ثم عام إضافي من استضافة التدريبات فقط، عاد المصري لملعبه الذي شهد في فبراير 2012 أسوأ كارثة رياضية في تاريخ مصر عندما قُتل 72 مشجعا للأهلي في اشتباكات مع جماهير الفريق البورسعيدي بعد مباراة في الدوري المحلي.
وحصل المصري في وقت سابق هذا الشهر على موافقة السلطات الأمنية للعودة للعب على استاد بورسعيد بحضور الجماهير، رغم أن ذلك سيقتصر على مبارياته الافريقية فقط، واحتشد حوالي عشرة آلاف مشجع ملأوا نصف مدرجات الاستاد تقريبا.
ورفع مشجعو المصري لافتة كتب عليها “عودة الروح إلى الجسد”، وصنعوا أجواء حماسية بالاستاد الواقع بالقرب من شاطئ البحر المتوسط، مما ساعد الفريق البورسعيدي على التقدم بعد 14 دقيقة عن طريق لاعب الوسط إسلام صلاح بضربة رأس عقب كرة عرضية من ركلة ركنية نفذها صانع اللعب المتألق إسلام عيسى.
وساهم عيسى في الهدف الثاني عندما ارتدت تسديدته من حارس جرين بافلوز إلى أريستيد بانسي مهاجم بوركينا فاسو ليجعل النتيجة 2-صفر قبل خمس دقائق على نهاية الشوط الأول.
وأضاف المدافع محمد كوفي الهدف الثالث بضربة رأس في الدقيقة 52 واختتم عيسى الرباعية قبل ثماني دقائق على النهاية ليصبح المصري في موقف جيد قبل لقاء الإياب في لوساكا بعد عشرة أيام.
وأبلغ حسام حسن مدرب المصري قناة أون سبورت التلفزيونية “سعيد جدا بالفوز الكبير لأنه أسعد جماهير بورسعيد”.
وأضاف الهداف التاريخي لمنتخب مصر “أنا سعيد للغاية بالتزام جماهير المصري والمظهر الحضاري الذي ظهروا عليه”.
* اجراءات أمنية صارمة وقال مراسل لرويترز إن الطريق من القاهرة إلى بورسعيد المطلة على البحر المتوسط امتلأ بالعديد من نقاط التفتيش الأمنية في ثاني أيام حملة عسكرية واسعة النطاق بدأها الجيش المصري ضد متشددين إسلاميين في شبه جزيرة سيناء.
وشهدت شوارع المدينة الساحلية وجودا كثيفا لشرطة مكافحة الشغب، وتجمع العديد من المشجعين حول الاستاد في محاولة للدخول رغم القيود التي وضعتها السلطات على عدد الجماهير المسموح لها بحضور المباراة.
وتدلت أعلام المصري الخضراء من شرفات المنازل في الطريق للاستاد، إضافة للافتات تحمل صورة الرئيس عبد الفتاح السيسي تشكره على موافقة الأمن على عودة الجماهير مجددا للمدرجات.
وكان المدرج الذي شهد مقتل مشجعي الأهلي مغلقا، ووضعت لافتة على حواجز المدرج كُتب عليها “رحم الله شهداء الوطن (شعب-جيش-شرطة)” تحت صور للسيسي وعلم مصر.
* عشرات الضحايا وفي المباراة التي جرت قبل ست سنوات بين المصري والأهلي، سقط عشرات الضحايا جراء التدافع بعد هجوم بالهراوات والأسلحة البيضاء وإلقاء مشجعين من ارتفاع كبير كما قال شهود عيان. وبخلاف القتلى أصيب نحو ألف شخص في الأحداث.
وكان للكارثة، التي وقعت إبان إدارة المجلس الأعلى للقوات المسلحة شؤون البلاد خلال الفترة الانتقالية التي أعقبت الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في 2011، تأثير هائل على كرة القدم في البلاد، إذ تم إيقاف نشاط اللعبة في مصر، قبل أن تعود المنافسات بعد عام كامل، وحظر اللعب باستاد بورسعيد لمدة خمس سنوات.
ورغم قرار عودة المشجعين إلى المدرجات اعتبارا من النصف الثاني لموسم 2014-2015، كانت هناك قيود على أعداد الجماهير ولم يسمح لها بالحضور إلا بعد إجراءات منها تسجيل الأسماء.
لكن في أول مباراة كبيرة بحضور الجماهير، قُتل 22 مشجعا للزمالك في تدافع أثناء محاولتهم دخول استاد الدفاع الجوي في القاهرة قبل لقاء بين الزمالك وإنبي. وتم فرض حظر على حضور الجماهير للمباريات المحلية مرة أخرى ولا يزال ساريا حتى الآن.
وانتهى الحظر المفروض على اللعب باستاد بورسعيد العام الماضي، لكن المصري لم يستطع الحصول على الضوء الأخضر من السلطات الأمنية للعودة إلى ملعبه، واكتفى بالمران عليه مع استمرار خوض مبارياته المحلية والافريقية في الإسماعيلية المجاورة والإسكندرية على بعد حوالي 260 كيلومترا من معقله في بورسعيد.

Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Al Masry’s Islam Salah celebrates scoring their first goal REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Al Masry’s Islam Salah scores their first goal REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Al Masry’s Islam Salah scores their first goal REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Green Buffaloes players look dejected after conceding a goal REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Al Masry’s Mohamed Koffi celebrates scoring their third goal REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Al Masry’s Islam Salah celebrates scoring their first goal with team mates REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Al Masry’s Islam Salah celebrates scoring their first goal REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Green Buffaloes’ Friday Samu in action REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
Soccer Football – African Confederation Cup – Al Masry vs Green Buffaloes – Al Masry stadium, Port Said, Egypt- February 10, 2018 Green Buffaloes’ Friday Samu in action REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة