الرئيسيةكتاب الرياضيطارق الشمري : مجامله تايم

ظهرت موضه خليجيه جديده علي السطح
وبدأت الاتحادات الخليجيه لكرة القدم
بتطبيقها وكأنها شيئاً جميله
وهي المجامله بالاختيار للمنتخب
فتجد لاعبين لايستحقون تمثيل المنتخب نجد اسمائهم بأول القائمه ومن يستحق تمثيل بلده
خارج القائمه والسبب وجوده بنادي ليس صاحب نفوذ بالاتحاد وهي الطريقه السيئه بالاختيار
تجعل منتخباتنا الخليجيه في أنحدار
فكل الدول المتقدمه كروياً من يعطي داخل الملعب هو من يمثلها وله الشرف بأرتداء قميص بلاده .
لو يعي المسؤولين بالاتحاد حجم الاحباط الذي
يعيشه اللاعب المجتهد ولا يكون اسمه بالقائمه المختاره للمنتخب وهو بنفس الوقت يرى اسماء
تم اختيارها وهي لا تستحق الاختيار
ويحبط اللاعب الغير مختارللمنتخب وينتج عن ذالك انخفاض بمستواه بشكل غير طبيعي لان الطموح ينتهي عنده
ولاعب كرة القدم بدون طموح ورغبه بتمثيل بلده يكون قميص يركض داخل الملعب فقط
فنحن نرى كل بطوله أبعاد نجوم حقيقين
وجلب أشباه النجوم
اومانسميهم نجوم الصحافه المزييفين اللذين صنعهم الاعلام لخدمة نادي معين.
ألا يتعض أصحاب القرار بالاتحادات الخليجيه من الاخطاء السابقه بالمجاملات واللاعبين اصحاب ( الجل) والعطاء السيئ
وهم قريبون منهم ويعرفونهم أكثر منا وهم يدركون أنهم لايستحقون تمثيل بلدانهم
هل المسؤولين يحبون الفشل
أو الفشل يحبهم
أو الظلم من هواياتهم ويتلذذون به
فنحن بالسابق كنا نطالب بالاهتمام باللاعبين في فئة البراعم لتكوين قاعده صلبه وخلق جيل جديد
لكن الآن نطالب بخلق جيل اداري يعرف
العدل واعطاء الحق لصاحب الحق
لاننا هرمنا من الاداريين الحاليين
اللذين لايملكون الشجاعه بتطبيق العدل والمساواه بين كل الانديه واللاعبين
بالاخير منتخبات الخليج اذا استمرت بهذي
السياسات الفاشله
ستجعلنا بالقريب العاجل
مكان باكستان ومكاو
لأن الاحباط سيتسلّل إلي قلوب كل اللاعبين
المميزين المظلومين
عرفة قصدي طال عمرك!!!
ولا كأنك ماتشوف!!!
وهذي عادتك !!!!!
أنتهى

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة