الرئيسيةقلم الجمهورعبدالعزيز الدويسان : كاس ذات الأذنين الكبيرتين

عبدالعزيز الدويسان

كاس ذات الأذنين الكبيرتين

تعرفنا على هوية المتأهلين إلى نهائي دوري أبطال أوربا وسوف تكون المباراة النهائية من دوري أبطال أوربا في الموسم 60 من مسابقة كرة القدم التي ينظمها الاتحاد الأوربي والموسم رقم 23 منذ إعادة تسميتها من كأس أوربا للأندية البطلة إلى دوري أبطال أوربا وستجمع بين يوفنتوس وبرشلونه .
السيدة العجوز تسترد نضارتها وتعود إلى نهائي دوري أبطال أوربا بعد 12 سنه قاحلة تورط في قضية كالتشيوبولي والهبوط للدرجة الثانية ومرحلة إعادة بناء الفريق ، والفريق الكتلوني الذي يعيش أجواء مثاليه بالانتصارات والأداء والمستوى الرفيع والجميل ويصل للنهائي للمرة الأولى منذ 2011 وتتويجه باللقب على حساب مانشستر يونايتد 3-1 .
السيدة العجوز مع أليجري الذي أمتاز بالواقعية وعرف وحافظ على استمرار الفريق والوصول إلى المرحلة النهائية من كأس إيطاليا ودوري الأبطال مع احتفاظه بلقب الكالتشيو ، انريكي الذي واجه انتقادات كثيرة في بداية تدريبه لبرشلونه وعدم الاستقرار في التشكيلة والآن مع نهاية الموسم والاقتراب من ثلاثية كتالونية .
يوفنتوس خطف الأضواء بالتأهل للنهائي وأعطى نكهة المذاق الإيطالي في النهائي الأوربي ، وألفارو موراتا الشاب الأسباني كان تحت المجهر وجرح كبرياء الملكي ، ريال مدريد الذي تخلى عن هذا اللاعب مقابل 16 مليون دولار في الموسم الماضي للسيدة العجوز ، فكان موراتا بالموعد لإثبات نفسه وحضوره بمساهمته بتأهل الفريق الإيطالي للنهائي فقالوا عنه ” يشبه فتاة قبيحة لم تجذب أي شاب في المدرسة قبل أن تتحول إلى فاتنة ساحرة في الجامعة ، ليلهث الشباب خلفها لنيل إعجابها ” ، وفي حال تتويج يوفنتوس سيكون موراتا خامس لاعب يحقق دوري الأبطال في موسمين متتالين مع فريقين مختلفين .
برشلونه و يوفنتوس لم يلتقيا في نهائي الأبطال أبدا ، انيستا / ميسي / تشابي / بوسكيتس حققوا اللقب من قبل مرات مختلفة ، بوفون وبيرلو فقط من كانا متواجدين في آخر نهائي خاصة اليوفنتوس في دوري الأبطال 2003 بوجود بوفون وبيرلو عندما كان في ميلان .
الترسانة الهجومية اليوفاوية في مواجهة المد الهجومي الجارف الذي لا يكل ولا يمل من الإبداع وتسجيل الأهداف ، مواجهة ستكون الأولى بين الأخطبوط بوفون وميسي ، بوفون الذي حصل على مونديال 2006 في نفس الملعب برلين الذي سيقام عليه نهائي الأبطال ، توج بوفون بأفضل حارس في العالم مرات عديدة ، بوفون 37 سنه وأحرز العديد من الجوائز المحلية والعالمية تنقص خزائنه دوري أبطال أوربا حيث خسره 2003 ضد ميلان .
مواجهة بين سواريز وكليني بعد مرور سنة على عضه دخلت التاريخ بين العضاض والمعضوض في مباراة إيطاليا و الأوروغواي في دوري المجموعات من مونديال البرازيل ، وبين سواريز وايفرا والحادث العنصري عندما كان سواريز في ليفربول وايفرا في مانشستر يونايتد .
الملعب الأولمبي في برلين ، 6-6-2015 ، 90 دقيقه ، الطليان والأسبان وجها لوجه برشلونه للقب خامس والسيدة العجوز واستعادة الأمجاد بلقب ثالث .

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة