الرئيسيةقلم الجمهورعبدالعزيز الدويسان : مونديال اكتشاف النجوم

 

عبدالعزيز الدويسان

مونديال اكتشاف النجوم

 

 

نيوزيلندا ترحب بكم … نترقب انطلاقة مونديال الشباب تحت 20 سنة والتي تستضيفها نيوزيلندا الواقعة أقصى جنوب شرق العالم ، من 30 مايو الحالي إلى 20 يونيو المقبل بمشاركة 24 منتخب من القارات الست ، مونديال الشباب فرصة لإبراز المواهب واكتشافها وإلتقاط الأحجار الكريمة للتوقيع معها ، شباب يبحثون عن المجد والشهرة والمال والملايين من الدولارات ، بطولة أخرجت مارادونا وميسي وفيغو واغويرو وكاسياس والعديد من نجوم اللعبة .

العرب لهم حضورهم في مونديال الشباب وخاصة أن أول بطولة أقيمت في تونس 1977 وأحرز البطولة آنذاك منتخب الاتحاد السوفيتي ، وأفضل الانجازات العربية في البطولة تحقق 1981 بتأهل المنتخب القطري للنهائي وخسر من الألمان برباعية نظيفة ، وتأهل مصر لنصف نهائي 2001 ، والمغرب نصف النهائي 2005 ، والعراق نصف النهائي المونديال الماضي في تركيا 2013 .

المنتخب القطري يحمل لواء العرب والممثل الوحيد في مونديال نيوزيلندا ، منتخب يشارك بروح الشباب والعزيمة والإصرار بالإضافة للدعم اللامحدود من القيادات في الدولة التي أدركت أهمية الرياضة في بناء الأجيال ، العنابي بذكريات1981 ، ووضع لهذا المنتخب برنامج إعدادي داخلي ومعسكرات خارجية تخللها العديد من المباريات الودية مع منتخبات عريقة من مختلف القارات ، والعنابي يشارك بصفته بطل كأس آسيا بعد هزيمته منتخب كوريا الشمالية بهدف نظيف في البطولة التي أقيمت في ميانمار ، ومجموعته تضم ثاني أوربا البرتغال ، وثاني أفريقيا السنغال ، وثاني امريكا الجنوبية كولومبيا ، ويعول العنابي بشكل كبير على الثلاثي لاعب الوسط أحمد معين (افضل لاعب في بطولة آسيا) ، والمهاجم أحمد السعدي (هداف كأس آسيا) والمهاجم أكرم عفيف حيث من المتوقع ان يترك هذا الثلاثي بصمة فنية مميزة في البطولة .

ومن بين 19 نسخة أقيمت حتى الآن في تاريخ مونديال الشباب ، أحرز المنتخب الأرجنتيني اللقب في ست نسخ مقابل خمسة ألقاب لمنافسه التقليدي المنتخب البرازيلي لتستحوذ قارة أمريكا الجنوبية على رصيد الأسد من عدد ألقاب مونديال الشباب برصيد 11 لقبا مقابل سبعة ألقاب للقارة الأوروبية ولقب واحد لغانا ممثلة القارة الأفريقية عام 2009 .

والمونديال الماضي حدثت مفاجئة كبرى بعدم تأهل التانغو والسامبا للنهائيات ، ويتصدر المنتخب البرازيلي قائمة أكثر الفرق وصولا لنهائي البطولة على مدار تاريخها حيث بلغ النهائي في ثماني نسخ بل إنه الفريق الأكثر احتلالا لأحد المراكز الثلاثة الأولى بالبطولة برصيد 11 مرة منها ثلاث مرات احتل فيها المركز الثالث .

مونديال الشباب يتميز بالحماس والاندفاع لاثبات الذات وخاصة إنه مهرجان عالمي وتغطية إعلامية موسعة وفرصة للظهور بشكل مميز ، بطولات المراحل السنية ليس حكم نهائي على

مستوى المنتخب الأول ولكن مؤشر على قوة المنتخبات مستقبلا ، هناك منتخبات لديها لاعبين على مستوى عالي في المراحل السنية لم يتم العناية بهم بالشكل الكافي وصولا للمنتخب الأول فيحصل تفكك للمنتخب ويفقد قوته وبريقه .

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة