الرئيسيةقلم الجمهورعبدالله ذياب ,,,لن نرتاح حتى نرجع . . { لهـا } .....

عبدالله ذياب

@kw_xavi

لن نرتاح حتى نرجع . . { لهـا } .. !

مجرد التفكير في الكتابه في أمر يتعلق بكرة القدم .. ‘ غالباً ‘ مايطري على بالك اللحظات المؤلمه .. !

البعض يتجاوزها بلقطه جميله والهدف نسيان
الألم .. وأغلبيه ‘ عظمى ‘ تفتش عن ماضي
عظيم بإنجازاته ‘ لعل وعسى ‘ يحفظ ماء
الوجه عندما يكون الحديث عن ‘ كرة القدم ‘

ليفربول كان مثالاً .. ‘ للروح ‘ بعد معطيات
نهائي ‘ اتاتورك ‘ في اسطنبول
ومعجزة ‘ الريدز ‘ في خواتيمه  !
تؤكد أن كل مايمر فيه ‘ العظيم ليفربول ‘
هو مجرّد ‘ مطبه هوائيه ‘ يشعر فيها ولاتؤثر
عليه لان الارشيف زاخر وحافل بكل ماهو
جميل !

ميدانياً في ‘ البريمرليغ ‘ شاهدنا ليفربول
يعاني امام الصغار .. ! وعندما يقابل
احد اضلاع .. ‘ البيغ فور ‘ نشاهد ماعهدناه
من ‘ الريدز ‘ روح ، كارزيما ، مثابره
معطيات أثرها ملموس لمن عاصر معاناة
كبار اوروبا وضواحيها أمام ‘ الاسد الانجليزي ‘

وإن نظرنا نظرة الحياد في ‘ الريدز ‘
نجد أن كثير من يُمثّل هذا العملاق الاوروبي وزعيم الملاعب في ‘ إنجلترا ‘ لايستحق إرتداء
شعار من ‘ ترتجف ‘ منه اوروبا  .. !

اليد الواحده لاتصفق ولايمكنها إزعاج
المحيطين فيها والمقصود ‘ مجازياً ‘ هنا
جيرارد ، سواريز .. لايمكنهم صُنع الانجاز
واقتصر دورهم في تجنيب ‘ ليفربول ‘ أكثر من جوله .. من ‘ العار ‘ ولايمكن أن يكون ليفربول بطلاً لدوري ينافس فيه ‘ تاريخ السير
فيرغسون ‘ من جهه ، واموال بن زايد من جهات أخرى ! والمتربص بنجومه ‘ تشلسي ‘
إلّا بإنتـداب .. ( النـجوم )  !

ومابين القوسين ‘ حافزهم ‘ المشاركه في
‘ ذات الاذنيين ‘ بإعتبارها البطوله ، التي تمثل التحديات لصناعة ‘ الانجاز ‘ لأرشيف
يذكرون نفسهم فيه انهم هنا كانوا ‘ أبطال ‘

لأن النجم بعد المفاوضات ينظر لترتيب الفريق المراد  الانظمام اليه .. !
ومنظر ‘ ليفربول ‘ بعد نهاية الاستحقاقات
المحليه في السنوات الاخيره ، لايُغري
موهبه ، ويغض النضر عنها ‘ نجم سوبر ‘

مشاركه في ‘ الابطال ‘ ترسم لـ مجانين
‘ الريدز  ‘ السير مع الألـقاب وشحن
الحناجر بـ ‘ لن تسير وحدك ‘ بعد أن بحّت
أصواتهم ، قبل نفاذ الإنتمـاء  .. !

أضداد الأشياء تُظهر قيمة مكانتها !
لولا ” الفشل ” ماكان النجاح غايه ..

أطلت الكتابه .. لان مايسكن في قلب
كل ‘ ليفربولي ‘ لاتتحمله صحيفه .. ولاتسعه
المجلدات ..
ورغم هذا ‘ المنظر ‘ يسيرون مع الحمر  وظروفه ‘ القاهره ‘ بأكثر قوه بعيداً عن منصات ‘ إشتاقت ‘ لهزهزة أرجل ‘ صالت وجالت من شمال غرب ‘ إنجلترا  ‘ الى حدود فانكوفر  .. !

لن ينكسر قارب ‘ ليفربول ‘ أمام صخرة
الظروف دام هناك مجداف بسواعد ‘ مجانينه

عظيم الاثر لاتغطيه ‘ الاخفاقات !
بل تزيد العشاق فيك جنوناً يا .. ‘ ريدز ‘

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة