الرئيسيةعالميةعمرو فهمي : ما حدث بمباراة #الزمالك وجينيراسيون "جنون"

واصل المصري عمرو فهمي، السكرتير العام السابق للاتحاد الأفريقي لكرة القدم، إطلاق قذائفه في حوار مليء بالتفاصيل المهمة عن واقع الكرة الأفريقية.

وتحدَّث عمرو فهمي، في الحلقة الأولى من حواره مع  عن أسباب رحيله عن منصبه.

وفي الحلقة الثانية، يعرض فهمي، رأيه في أزمات دوري أبطال أفريقيا، وآخرها مباراة الزمالك وجينيراسيون السنغالي بجانب اللقاء النهائي بين الترجي التونسي، والوداد المغربي..

وجاء الحوار على النحو التالي:


كيف تابعت أزمة مباراة الزمالك وجينيراسيون بدوري أبطال أفريقيا؟

هذا الواقع الذي نعيشه الآن في أفريقيا، هو ما تحدثت عنه منذ عامين، وطالبت بتصحيحه.

ما حدث في المباراة جنون، وليست مجرد أخطاء إدارية في مباراة بعد شهور من أزمة كانت حديث العالم بلقاء الترجي والوداد بنهائي دوري الأبطال. المجموعة الحاكمة للكاف أعادت الكرة الأفريقية نصف قرن للوراء.

من المخطئ في رأيك؟

الجميع أخطأ، كيف للكاف منظم البطولة، يُصدر خطابًا ثم يتراجع عنه؟.. هذا أمر مضحك ومبكي. لا أعلم كيف يقع الزمالك عملاق الكرة المصرية في خطأ إداري واضح بنقل اللقاء بعد نهاية المدة المحددة؟..

هذه الأزمة كشفت الواقع المؤسف للكرة الأفريقية

كيف كانت رؤيتك لمباراة الترجي والوداد؟

هذه المباراة كانت ضربة قاصمة للكرة بأفريقيا بعد فاصل من المشاكل الواضحة سواء بعدم تطبيق تقنية الفيديو، أو تخبط القرارات، واتخاذ قرار بحكم محكمة في سويسرا، والكاف يكمل المسلسل الآن في مباراة جينيراسيون، والزمالك، وأعتقد أن فضائح دوري الأبطال ستتكرر.

ننتقل مرة أخرى للصراعات في الكاف.. كيف ترى قرار إقالة يانيك أماجو النيجيري النائب الأول لأحمد أحمد؟

نائب الكاف، كان بعيدًا عما يقوم به أحمد أحمد، ولا توجد مستندات تدينه، لقد تجنب الدخول في صراع للإطاحة برئيس الكاف؛ انتظارًا لتولي المنصب بعد حبس أحمد أحمد، وعزله، لكن تمت التضحية به.

من يدير الكاف أحمد أحمد؟ أم فوزي لقجع؟

أحمد أحمد رئيس الكاف، وفوزي لقجع مالك الكاف.. لقجع ضرب الحكم الأثيوبي باملاك تسيما في لقاء الزمالك المصري ونهضة بركان المغربي بنهائي الكونفيدرالية، ولم يتم إيقافه، ولقجع يفرض رجاله آخرهم معاذ حجي.

هل هناك انقلاب تونسي ضد أحمد أحمد بعد أزمة نهائي دوري الأبطال بين الترجي والوداد؟

دعنا نفصل بين التونسي طارق بوشماوي، عضو المكتب التنفيذي للكاف، وهو شخصية رائعة لا تقبل بالأخطاء الفادحة الحالية والفساد، وبين وديع الجريء رئيس الاتحاد التونسي.

ما حدث بمقاطعة تونس لاجتماع عمومية الكاف ما هو إلا حيلة من الجريء كي لا يُجبر على الاعتراض وتنفيذ ما يريده بوشماوي برفض ميزانية الكاف، ومعارضة المكتب التنفيذي الحالي، فقاطع الاجتماع.

هل إقامة أمم أفريقيا كل عامين مناسب.. ولماذا إقامتها صيفًا؟

فكرة اللعب صيفًا جيدة تسويقيًا، لكن الدول الأفريقية لم تحقق الاستفادة بسبب عقد لاجاردير. الكاميرون، وكوت ديفوار اللذين سيستضيفان البطولتين المقبلتين، كظروف طقس ستكون بهما أمطار نتيجة قربها من خط الاستواء والرطوبة ستكون مرتفعة بعض الشيء. هما قادران على استضافة النسختين، لكن بلا عائد مالي.

هل ترى إقامة النهائي على مباراة واحدة بالبطولات القارية قرار صائب؟

لو عدنا للتاريخ ستجد أنه تمت تجربة الأمر في عهد الكاميروني عيسى حياتو، رئيس الكاف السابق، بإقامة السوبر الأفريقي بين الأهلي والزمالك في جنوب أفريقيا عام 1994 ولم يحضره سوى عدد محدود.

وفي عام 1995 تمت إقامة لقاء الترجي التونسي، وموتيمبا الكونغولي في إستاد الإسكندرية، ولم يحظ بحضور كبير. أعتقد أنه قرار غير مدروس ولا يجب تقليد أوروبا، التقليد الأعمى لأن قارة أفريقيا أكبر من ذلك.

هل طُرِحت من قبل فكرة الاستعانة بنجوم في مناصب لتطوير الكاف؟

لم يحدث ذلك، ولو لاحظت كافة نجوم الكرة في العالم، ومنهم الحارس الإسباني إيكر كاسياس تم تعيينه سفيرًا للدوري الإسباني، ويتم الاستفادة منه لأغراض تسويقية.

لم أشعر بالمفاجأة بإعلان رئيس كاف الاستعانة بخدمات الكاميروني صامويل إيتو، فأحمد أحمد، يحاول غسل وجهه بعد عزله إكلينيكيًا من منصبه بعد تعيين سامورا.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....