الرئيسيةعالمية غوارديولا : أمر بأصعب فترات مسيرتي التدريبية

 

 

 

اعترف المدرب جوسيب غوارديولا بمواجهته لأصعب أيام مسيرته الكروية خلال الفترة الحالية، فرغم تمكنه من بلوغ نصف نهائي كأس ألمانيا وضمان لقب الدوري المحلي للموسم الثاني على التوالي، إلا أن الخسارة من بورتو بثلاثية لهدف الأسبوع الماضي في ذهاب ربع نهائي أبطال أوروبا خلفت لديه جرحاً حقيقياً لن يندمل إلا برد الصاع صاعين غداً في مواجهة الإياب على إستاد آليانز آرينا.
وتوج المدير الفني الإسباني مع برشلونة بـ 14 لقباً خلال مسيرته مع الفريق والتي انتهت بعد 4 أعوام فقط من خلافته لفرانك ريكارد عام 2008، ليتولى بعد ذلك تدريب البافاري، لكنه ودع أمام ريال مدريد في نصف نهائي الأبطال الموسم الماضي، ويواجه سيناريو أسوأ بتوديع البطولة من مرحلة مبكرة.
وصرح غوارديولا خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم لتقديم مباراة بورتو: “الأشهر القليلة الماضية كانت الأكثر صعوبة في مسيرتي الإدارية، تعلمت الكثير عن العواطف في كرة القدم، مارس وأبريل هما شهران يحددان الكثير عن هذا الموسم، والأمر نفسه يخص بورتو ويوفنتوس وكل فريق من فرق ربع النهائي”.
وأكمل حديثه: “بعد الفترة القليلة الماضية من العمل، يمكنني أن أعدكم بأننا سنعطي كل شيء أمام بورتو ثم ستكون لدينا خطوة أخرى للدفاع عن لقب الدوري المحلي، غداً ستكون خطوة مهمة من أجل نصف نهائي دوري أبطال أوروبا. أنا مقتنع تماماً بأن لدينا فرصة لتحقيق التأهل، بالنسبة لي كمدير فني هذا ما يكفي، لاعبو فريقي من الأبطال وسيبقون في قلبي لبقية حياتي”.
ورفض غوارديولا التحليلات التي تداولت عن استخفافه بجولين لوبيتيغوي المدير الفني لبورتو قبل وصوله إلى إستاد دو دراغاو، فقال: “لم يفاجئني أداء بورتو، إنه فريق ممتاز يمتلك لاعبين على مستوى، لكن في التسعين دقيقة الثانية من المباراة كل شيء ممكن، وبالطبع نحن في وضع سيء لكننا سننفذ على أرض الملعب غداً”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة