الرئيسيةالدورى الاسبانىفالنسيا يسعى لاقتحام قلعة كامب نو في كأس اسبانيا

برشلونة- ا ف ب – يحل فالنسيا ومدربه الانكليزي الجريح غاري نيفيل على برشلونة حامل اللقب الاربعاء في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس اسبانيا لكرة القدم، فيما يتواجه اشبيلية مع سلتا فيغو الخميس.

يواصل برشلونة تحليقه في سماء الكرة العالمية، فبعد خماسيته التاريخية الموسم الماضي، ينوي الاقتراب اكثر من المباراة النهائية، وكتابة فصل اول في ثلاثية جديدة بعد تتويجه الموسم الماضي بالقاب الدوري والكأس ودوري ابطال ارووبا.

في المقابل، كانت بداية نيفيل كارثية مع فالنسيا، وبلسم بلوغه نصف نهائي كأس الملك، جراح ظهير ايمن مانشستر يونايتد السابق.

ولم يحقق فالنسيا الفوز في اخر 8 مباريات في الدوري مع مدربه الجديد، فتراجع اكثر الى المركز الثاني عشر واصبح على بعد 5 نقاط من منطقة الخطر.

ويواجه رجال نيفيل الاختبار الاكثر صعوبة بمواجهة لاعبي لويس انريكي، وسيكون بلوغ “الخفافيش” النهائي الاول في الكأس منذ 2008، عندما احرز اللقب على حساب خيتافي 3-1، بالغ الصعوبة امام فريق لم يخسر في اخر 26 مباراة في مختلف المسابقات.

ويحتاج الكاتالوني، الذي يعتمد على الثلاثي الاسطوري المؤلف من الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار والاوروغوياني لويس سواريز، الى مباراتين اضافيتن من دون خسارة، ليعادل رقم حقبة المدرب السابق جوسيب غوارديولا (28 مباراة متتالية من دون خسارة).

برغم كل ذلك يعقد نيفيل العزم للعودة الى مسرح “كامب نو” الذي شهد ابرز انجازاته عندما احرز لقب دوري ابطال اوروبا 1999 على حساب بايرن ميوينخ الالماني في مباراة دراماتيكية.

وقال نيفيل: “لا يمكنني انتظار ليلة الاربعاء، وسيكون الامر مماثلا للاعبين. هذه لحظات تنتظرها كلاعب ومدرب”.

ومن اجرأ خطوات نيفيل تسمية الهداف باكو الكاسير قائدا للفريق بدلا من داني باريخو، ويامل ان يكون لاعبه الدولي لائقا بدنيا بعد غيابه اسبوعين بسبب الاصابة: “باكو يبدو جيدا وعاد الى الركض مجددا”.

وقد يمنح فالنسيا فرصة المشاركة للاعبه الجديد الروسي دنيس تشيريشتيف المعار الاثنين من ريال مدريد حتى نهاية الموسم.

وكان تشيريشيف (25 عاما) الذي نشأ في ريال مدريد اعير في 2013-2014 الى اشبيلية، وفي الموسم التالي الى فياريال قبل ان يعود في مطلع الموسم الحالي الى نادي العاصمة، وتسببت مشاركته ضد قادش في مسابقة الكأس باستبعاد ناديه كونه موقوفا سابقا.

وقال تشيريتشيف :”برشلونة خصم رائع، لكن فالنسيا يمكنه الحاق بعض الضرر به”.

كما يمكن لفالنسيا الدفع بالظهير الايسر البرازيلي غييرمي سيكويرا القادم من اتلتيكو مدريد حتى نهاية الموسم.

وسيكون مدرب برشلونة لويس انريكي قادرا على تدوير تشكيلته المرهقة بعد فوزه على مطارده في الدوري اتلتيكو مدريد 2-1 السبت، وابتعاده بفارق 3 نقاط في صدارة الليغا مع مباراة مؤجلة.

وقال قائد دفاع الارجنتيني خافيير ماسشيرانو: “يناسبنا خوض مباراة فالنسيا بعد 4 ايام من الراحة. نحن في موقع مثالي، لكن في اي لحظة قد ننزلق”.

ويملك برشلونة الرقم القياسي بعدد مرات احراز اللقب (27)، اخرها الموسم الماضي على حساب اتلتيك بلباو 3-1، فيما توج فالنسيا سبع مرات اخرها في 2008 وحل وصيفا تسع مرات.

اشبيلية منتعش وسلتا نحو القاع -وفي المباراة الثانية، يستقبل سلتا فيغو اشبيلية بعد تحقيقه مفاجأة كبرى باقصائه اتلتيكو مدريد من نصف النهائي.
فبعد بداية مثالية في الدوري، تراجع سلتا الى المركز السابع ومني بخمس خسارات في اخر 6 مباريات في الليغا، فيما يعيش اشبيلية فترة رائعة ففاز 11 مرة على التوالي على ارضه في مختلف المسابقات ويحتل المركز الخامس في الدوري.

وتنفس سلتا الصعداء بعودة هدافه نوليتو، المرتبط اسمه في فترة الانتقالات بالرجوع الى ناديه السابق برشلونة، من اصابة ابعدته عن الملاعب.

وقال ظهير سلتا هوغو مالو: “عرفنا دوما ان نية نوليتو كانت البقاء هنا. ننتظره بفارغ الصبر لانه لاعب قادر على حسم المباريات”.

واحرز اشبيلية اللقب خمس مرات اخرها في عام 2010 على حساب اتلتيكو مدريد 2-صفر، فيما بلغ سلتا فيغا النهائي ثلاث مرات خسرها جميعها اخرها في 2011 امام ريال سرقسطة 3-1. وتقام مباراتا الاياب منتصف الاسبوع المقبل.

 

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة