الرئيسيةالدورى الاسبانىفرقتهم السياسة وجمعتهم الجائحة ..راموس وبيكيه كتفاً بكتف في مواجهة كورونا

سبورت 360- لم تكن العلاقة بين جيرارد بيكيه وسيرجيو راموس في أفضل حالاتها خلال السنوات الأخيرة، وبالطبع كان الخلاف السياسي الواضح بينهما سبباً مُعلناً في ذلك، بجانب بالطبع التنافس الشديد بين فريقيهما برشلونة و ريال مدريد.

فمن جانب يؤمن الكتالوني جيرارد بيكيه بأحقية شعب الإقليم في تحديد مصيره، وتحديد شكل العلاقة مع الدولة المركزية في مدريد، فيما لا يتحمس راموس لذلك، وهو ما أعلن عنه كثيراً.

الخلاف السياسي بين الرجلين سبق وعبر عنه راموس، عندما انتقد تغريدة لبيكيه أعرب فيها عن دعمه لاستفتاء كتالونيا في 2017، وهو ما أغضب المُنادين بوحدة إسبانيا.
وقال راموس، في تصريحات نقلتها صحيفة ماركا الإسبانية :”تغريدة بيكيه ليست تصرفاً مناسباً إذا ما أراد تجنب صافرات استهجان الجماهير”، ويقصد راموس هُنا صافرات الاستهجان التي كان يتلقاها بيكيه في نهايات مشواره مع منتخب إسبانيا، قبل اعتزاله الدولي بنهاية كأس العالم 2018.

كورونا يُوحد الأخوة المُتخاصمين 
ومع تصاعد خطر فيروس كورونا، الذي تسبب في وفيات بالآلاف في إسبانيا، قرر راموس و بيكيه وضهع خلافهما الرياضي والسياسي جانباً، ليقفان بجانب الجهود التي تُبذل لإنقاذ الوضع في إسبانيا قبل تفاقم الأمور أكثر.
وبحسب تقرير صحيفة الإندبندنت البريطانية، فإن الثنائي شارك مع عدد من نجوم كرة القدم و الرياضة في إسبانيا، في حفل موسيقي افتراضي على الإنترنت يوم السبت من الأسبوع الماضي، ونجحت تلك المساعي في توفير 649 ألف يورو، أي ما يُعادل 570 ألف باوند لاستخدامها في شراء مُعدات طبية للمُساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا “كوفيد-19”.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة