الرئيسيةقلم الجمهورفهد الفضلي : الثنائي الشيطاني يعرف الحقيقة !

فهد الفضلي

الثنائي الشيطاني يعرف الحقيقة !‎

كما توقع الإسطورة البرازيلية وآخر من سجل 1000 هدف فما فوق في القرن الواحد والعشرين

القصير المكير روماريو بأن تصريحاته “القديمه” والتي إنطلقت قبل عامين ونصف العام

حول إستعدادات أمة كرة القدم البرازيل لإستضافة الحدث الرياضي الأعظم في العالم ومدى قابليتها لذلك ..

النائب الشعبي البرلماني أبدى بتصريحاته السابقه أن هذه الكأس لن تكون الأفضل وذلك إنتقاداً على سوء أداء العمال في إنشاء

وتشييد الملاعب العالمية المقرر إستضافتها للحدث الرياضي في مجموعة من المقاطعات البرازيلية المختلفة.

القصة لم تنتهِ إلى هذا الحدِّ وإنما إستطاع روماريو من الإطاحة بأحد رموز الفساد في أمريكا الجنوبية والبرازيل على وجه التحديد

المدعو ريكاردو تيكيسرا رئيس الإتحاد البرازيلي وأحد القياديين للحملة المنظمة لبطولة المونديال بعد تورطه بقضايا فساد ورشوة وما إلى ذلك.

وبدا بأن حديث روماريو كان صحيحاً طوال تلك المدة لوجود سرقات “هائلة” في ميزانيات الحدث المرتقب وظهرت المظاهرات “المُناهضة” للقارات تمهيداً

لظهورها في المونديال بعد أيام قليلة جداً.

أما عن الظاهرة رونالدو والذي فجر مفاجئات من العيار الثقيل مؤخراً بوقوفه مع المظاهرات المُناهضة للحدث العالمي , أكد الظاهرة رونالدو بأن

الشعب البرازيلي بحاجة ماسة “لمن يسمعه” ويحس بمعاناته الماديه والإقتصاديه , وبالمقابل فإن رئيسة البرازيل السيدة ديلما روسييف بأن هذه الإنتقادات

التي أطلقها الظاهرة رونالدو ومواطنه روماريو تعنيهما وحدهما ولا تعنيها في أيّ شيء!

وهُنا تظهر الرغبة لدى الرئيسة بإستضافة الحدث رغم “النواقص” الصارخة في الملاعب والبنيات الأساسية , ويظهر هنا الإخلاص والسعي الدؤوب لإخراج

البرازيل من النفق المظلم الذي لم يبقَ له الشيء الكثير لتلج به المنتخبات العالمية المشاركة بالبطولة المنتظرة.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة