الرئيسيةالدوري الانجليزي#فيا يساند #غوارديولا في مهمته مع #السيتي

لندن (رويترز) – قال ديفيد فيا المهاجم السابق لبرشلونة إن بيب جوارديولا هو أفضل مدرب في العالم لكنه بحاجة إلى وقت أكبر لتحويل مانشستر سيتي إلى فريق رائع والى بعض الحظ للفوز على برشلونة الثلاثاء في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم.
وأضاف فيا لرويترز في مقابلة عبر الهاتف “جوارديولا هو أفضل مدرب في العالم لكن من المبكر أن نقارن بين تشكيلتي برشلونة ومانشستر سيتي. هو بحاجة إلى الوقت لأني أثق في أنه سيحول سيتي إلى فريق رائع.”
وفاز سيتي في أول ست مباريات في الدوري الانجليزي الممتاز هذا الموسم قبل أن يفشل في تحقيق الفوز في ست مباريات متتالية في كل البطولات وهي الفترة الأطول في مسيرة جوارديولا التدريبية.
وحصل الفريق على نقطة واحدة من اخر مباراتين في دوري الأبطال أمام سيلتيك وبرشلونة وبحاجة للفوز على الفريق الاسباني لتعزيز آماله في البطولة الاوروبية.
ويتصدر برشلونة المجموعة الثالثة بتسع نقاط متقدما بفارق أربع على سيتي بينما يملك بوروسيا مونشنجلادباخ ثلاث نقاط ويتذيل سيلتيك المجموعة بنقطة واحدة.
وبعد هزيمة سيتي الثقيلة 4-صفر في كامب نو في وقت سابق من الشهر الحالي سيأمل جوارديولا في احتواء خطورة ليونيل ميسي الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم خمس مرات.
وقال فيا (34 عاما) الفائز بدوري أبطال اوروبا 2011 ولاعب نيويورك سيتي اف.سي في الدوري الامريكي للمحترفين إن خطط جوارديولا ربما لن تكون كافية وحدها لمساعدة الفريق على التأهل إلى دور الستة عشر.
وتابع فيا الذي لعب دورا مهما في برشلونة تحت قيادة جوارديولا من نيويورك “دوري الأبطال ليست بطولة سهلة. أنت تلعب ضد أفضل الفرق في العالم وهذا صعب للغاية.”
وأضاف “مفتاح النجاح في البطولة هو خليط من الحفاظ على مستواك واللعب بطريقة صحيحة في أدوار خروج المغلوب وأن يكون لديك أفضل اللاعبين اضافة الى مدرب وخطة وأيضا الحظ. هذا صعب للغاية.”
وفاز برشلونة بجميع مواجهاته الخمس السابقة ضد سيتي وبحاجة لنقطة واحدة للتأهل لدور الستة عشر حيث أن بطل اسبانيا أحد ثلاثة فرق يحافظون على سجلهم المثالي في البطولة حتى الآن.
ورغم سجل سيتي السيء في دوري الأبطال وعدم الحفاظ على مستواه فإن بيا يعتقد أن جوارديولا البالغ عمره 45 عاما سيطور مستوى اللاعبين ويفوز بالبطولات مع الفريق.
وقال فيا الذي ربما يعود إلى تشكيلة اسبانيا الأسبوع المقبل “بيب جوارديولا مدرب استثنائي للغاية. يمكنك التعلم والتطور معه أثناء التدريب.”
وتابع “قلت دائما بعد فترتي مع برشلونة أنني أصبحت لاعبا أفضل بفضل ما تعلمته منه.”
وقضى فيا الفائز ببطولة اوروبا 2008 وكأس العالم 2010 ثلاثة مواسم مع برشلونة حصد خلالها ثمانية ألقاب.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة