الرئيسيةعالمية قمة الاتحاد تنتهي بالتعادل بين السيتي وروما .. وسقوط بلباو امام...

عاد فريق روما الإيطالي من مباراته مع فريق مانشستر سيتي الإنجليزي والتي أقيمت على ملعب الاتحاد بنقطة بعدما تعادل معه إيجابياً بهدف لكل فريق في إطار مباريات الجولة الثانية من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

كالعادة بدأت المباراة بضغط رهيب من أصحاب الأرض الذي استفاد بمساندة الجماهير في المدرجات، لكن روما نجح في إغلاق مناطقه الدفاعية في أول عشر دقائق.

ومع حلول الدقيقة الخامسة من عمر المباراة سقط المهاجم الأرجنتيني أجويرو داخل منطقة الجزاء بعد عرقلة ظهير أيمن روما مايكون ليحتسب الحكم ركلة جزاء ويسجل أجويرو الهدف الأول في المباراة.

ورد روما سريعاً وأدرك هدف التعادل عن طريق ملك روما “فرانشيسكو توتي” في الدقيقة 23، بعدما وضع الكرة بشكل رائع من فوق رأس جو هارت حارس مرمى  مانشستر سيتي.

وفي الشوط الثاني ضغط مانشستر سيتي بكل قوة في مهمة البحث عن هدف التقدم عن طريق انطلاقات سيرجيو أجويرو ودافيد سيلفا، لكن دفاع روما كان لكل هذه المحاولات بالمرصاد لتنتهي المباراة بالتعادل بهدف لكل فريق.

بتلك النتيجة تقاسم الفريقين نقاط المباراة، حيث حصد مانشستر سيتي أول نقطة له في دوري المجموعات ليحتل المركز الثالث، بينما يحتل فريق روما المركز الثاني بعدما رفع رصيده إلى أربع نقاط.

فيما أهدر اتليتيك بيلباو فرصة إنعاش موسمه المتعثر بهزيمته 2-1 في ضيافة باتي بوريسوف في المجموعة الثامنة من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم اليوم الثلاثاء.

 

وتعافى باتي من هزيمته 6-صفر أمام بورتو في الجولة الأولى واستحق التقدم في الدقيقة 19 في استاده الجديد بوريسوف ارينا حين وضع دينيس بولياكوف غير المراقب الكرة في الشباك بلمسة سهلة.

 

ورد القائم تسديدة مباشرة من نيكولاي سينفيتش بعد نصف ساعة من اللعب للفريق المنتمي لروسيا البيضاء قبل أن يضيف الكسندر كارنيتسكي الهدف الثاني بتسديدة اصطدمت في طريقها للمرمى بقائد بيلباو اندوني إيراولا لتتحول في شباك الحارس جوركا إيرايزوز.

 

وقلص المتألق أرتيز أدوريز الفارق بهدف بعدها بأربع دقائق حين أفلت من الرقابة وأطلق تسديدة أرضية في الشباك.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة