الرئيسيةعالميةقمة صامتة بين الريال وارسو.. لشبونة في ضيافة دورتموند

مدريد – ا ف ب: يحلّ ريال مدريد ضيفاً على ليجيا وارسو البولندي، ويستضيف بوروسيا دورتموند فريق سبورتينج لشبونة البرتغالي ضمن منافسات المجموعة السادسة
في الجولة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويتقاسم النادي الملكي صدارة المجموعة السادسة مع بوروسيا دورتموند برصيد 7 نقاط لكل منهما وهو ما يمنحهما بطاقتي المجموعة.

في المباراة الأولى، يحلّ ريال مدريد ضيفاً ثقيلاً على ليجيا وارسو بعدما سحقه 5-1 ذهاباً في الجولة الثالثة.

وتكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة إلى مدرب النادي الملكي الفرنسي زين الدين زيدان كونها الـ100 له على رأس الإدارة الفنية للميرينجي في مختلف المسابقات،
وبالتالي سيسعى خلالها إلى تحقيق فوزه الـ 59 وحجز بطاقة التأهل إلى الدور ثمن النهائي للمسابقة التي قاده إلى لقبها الموسم الماضي على حساب الجار أتلتيكو مدريد.

ومنذ تعيينه مدرباً للنادي الملكي في 4 يناير الماضي، قاد زيدان ريال مدريد في 99 مباراة، فاز في 58 منها مقابل 25 تعادلاً و16 هزيمة.

ويبدو ريال مدريد مرشحاً فوق العادة لتجديد فوزه على الفريق البولندي بالنظر إلى الفوارق الكبيرة بينهما، وهو يعوّل على عودة نجمه الدولي البرتغالي كريستيانو
رونالدو إلى التهديف بتسجيله ثلاثية في مرمى الافيس 4-1 السبت الماضي.

ولم يخسر ريال مدريد في آخر 26 مباراة في مختلف المسابقات، والمباريات الـ 15 هذا الموسم وهو يتصدّر الليجا وسجل خط هجومه 15 هدفاً في المباريات الخمس
الأخيرة.

وتقام المباراة بدون جمهور بسبب عقوبة فرضها الاتحاد الأوروبي على الفريق البولندي إثر الأحداث العنصريّة لجماهيره خلال استضافته لبوروسيا دورتموند في
الجولة الأولى.

وفي المجموعة ذاتها، سيحاول بوروسيا دورتموند نسيان خيبة أمله في الدوري المحلي ليجدّد فوزه على ضيفه سبورتينج لشبونة على ملعب سيغنال ايدونا بارك وبالتالي
حجز بطاقته إلى الدور ثمن النهائي.

وكان بوروسيا دورتموند عاد بفوز غالٍ من لشبونة 2-1 في الجولة الثالثة، لكنه يعاني الأمرّين محليا حيث سقط في فخ التعادل في مبارياته الثلاث الأخيرة آخرها
مع جاره شالكه السبت الماضي، فتراجع إلى المركز السادس.

وتراجعت نتائج بوروسيا دورتموند بسبب الغيابات الكثيرة في صفوفه إثر الإصابة واللائحة طويلة يتقدّمها سفن بندر وماركو رويس ونيفين سوبوتيتش وإريك دورم
ومارسيل شميلتسر.

ويدرك بوروسيا دورتموند أن المهمّة لن تكون سهلة أمام سبورتينج لشبونة الساعي إلى إنعاش آماله في أفق حجز بطاقة ثمن النهائي للمرة الأولى منذ موسم 2008-2009.

لكن الفريق البرتغالي انتزع تعادلاً واحداً في زياراته الـ12 الأخيرة لألمانيا، ولا تختلف حاله محلياً عن بوروسيا دورتموند حيث سقط في فخ التعادل في مبارياته
الثلاث الأخيرة وتراجع إلى المركز الرابع.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة