الرئيسيةخليجيةقمة مولعة بين الغرافة والعربي .. أم صلال يستضيف الجيش

قمة مولعة بين الغرافة والعربي .. أم صلال يستضيف الجيش

تعد مباريات المرحلة الثانية من الدوري القطري لكرة القدم بمزيد من الاثارة والاهداف ابرزها مواجهة الغرافة مع العربي يوم الخميس.
وبعد فوز الغرافة على ام صلال 1-صفر والعربي على الخور 3-1، تستحوذ مباراة الفريقين الكبيرين على اهتمام الجماهير باعتبارهما من اعرق الاندية.
وقدم العربي بقيادة مدربه الجديد الروماني دان بتريسكو ومحترفيه اداء جيدا امام الخور، فيما حقق الغرافة فوزا كبيرا مع مدربه العائد البرازيلي ماركوس باكيتا.
ويخوض لخويا حامل اللقب لقاء الخور، الذي نجا من الهبوط الموسم الماضي، بعد فوزه الساحق على قطر 5-صفر وستكون كفته ارجح برغم غياب السلوفاكي فلاجيمير فايس وقلب الدفاع احمد ياسر للايقاف، لوجود المدافع الجديد شيكو فلوريس وعودة المهاجمين التونسي يوسف المساكني، والكوري الجنوبي نام تاي هي لمستواهما ومعهما المهاجم سيباستيان سوريا ما يشكل عبئا على دفاع الخور بقيادة لاعبه الجديد الاردني محمد مصطفى الذي شارك في الخسارة الاولى امام العربي.
ولن تكون مهمة ام صلال سهلة حيث يستضيف الجيش الوصيف والذي نجح في تحقيق الفوز على الوكرة 3-2 رغم اعتماده على محترف وحيد هو المدافع البرازيلي لوكاس مينديش. واثبت الفريق كفاءة عالية بوجود اللاعبين المحليين وان كانت مهمتهم غير سهلة مع رغبة ام صلال في تعويض الخسارة الاولى وعدم الدخول في متاهة الهبوط مبكرا. ويعول التركي بولنت قرقماز مدرب ام صلال على المحترفين الجدد وفي مقدمتهم المصرى احمد فتحي والفرنسي جيريمي الياديير والتركي تونكاي شانلي والايراني بجمان منتظري.
ويستضيف الخريطيات فريق السد في موقعة صعبة للفريقين حيث يسعى الاول الى تعويض تعادله الاول مع الشمال العائد الى الدرجة الاولى، بينما يبدأ السد ثالث الموسم الماضى مشواره بعد غياب الجولة الاولى بسبب مباراتيه مع الهلال السعودي في دوري ابطال اسيا. ويامل السد ان يبدأ بقوة وان يكرر فوزه في نهاية الموسم الماضي على الخريطيات برباعية حتى ينجح في استعادة اللقب.
وتنتظر قطر والاهلي مهمة صعبة للفريقين ولمدربيهما التشيكيين ايفان هاسيك مدرب قطر وميلان ماتشالا مدرب الاهلي، فقطر يريد تعويض الخسارة القاسية الاولى وتصحيح الصورة المتواضعة التي ظهر عليها امام لخويا، والتي تسببت في انتقادات مبكرة لمدربه الجديد، اما الاهلي ورغم فوزه الكبير على السيلية برباعية الا انه يريد التأكيد على هذا الانتصار الكبير وعدم التراجع سواء بالخسارة او حتى بالتعادل.
ويخشى الوكرة مفاجأت الشمال، وايضا خسارة جديدة بعد الاولى وخوضه مبكرا معاناة البقاء والهبوط التي عاشها نهاية الموسم الماضي، وسيكون الوكرة مطالبا بتقديم مستوى افضل خاصة في الدفاع، بينما يخطط الشمال لتحقيق المفاجأة الاولى على حساب اهل الجنوب.
ويخشى ايضا السيلية الحصان الاسود للموسم الماضي مفاجآت الشحانية الصاعد للمرة الاولى الى دوري الكبار والذي سيظهر للمرة الاولى بعد غيابه الجولة الاولى لتاجيل مباراته مع السد.

لتحميل تطبيق جريدة الرياضي

لنظام اجهزة اندرويد

لنظام اجهزة ايفون وايباد

 

الاكثر مشاهدة

Posting....